أهم استراتيجيات زيادة المبيعات ومضاعفة أرباحك مع اكسباندكارت - إكسباند كارت
18173
rtl,post-template-default,single,single-post,postid-18173,single-format-standard,ajax_fade,page_not_loaded,,qode-theme-ver-7.7,wpb-js-composer js-comp-ver-5.4.5,vc_responsive,elementor-default
 

أهم استراتيجيات زيادة المبيعات ومضاعفة أرباحك مع اكسباندكارت

استراتيجيات_زيادة_المبيعات

زيادة المبيعات هو أحد أهم الأهداف التجارية التي يسعى ورائها كافة التجار ورواد الأعمال وأصحاب الأنشطة التجارية بمختلف صناعاتها ومجالاتها، ولا يعد هدف زيادة المبيعات من الأهداف المجردة التي يقف عندها حد تحقيق النتائج.
بل تمثل زيادة نسبة المبيعات خطوة هامة وبداية تتوافد من ورائها العديد من الأهداف التجارية والمالية والاستثمارية الأخرى والتي من أهمها بالطبع زيادة نسبة الإيرادات وتحقيق أعلى معدلات أرباح إجمالية للنشاط التجاري.
وخلال هذا المقال الجديد على مدونة التجارة الإلكترونية “اكسباندكارت” سوف نتحدث سويًا عن كيفية تحقيق هذا الهدف الهام لكافة التجار ورواد الأعمال حول العالم، وهو هدف زيادة نسبة المبيعات لأعمالهم وتجارتهم، وذلك من خلال تناول الفقرات الآتية:

  • أهمية تطبيق استراتيجيات زيادة المبيعات لأي كيانات تجارية
  • أفضل 5 استراتيجيات زيادة المبيعات لنشاطك التجاري

سوف نبدأ الآن أول فقرات مقال اليوم وسوف نتحدث عن حقيقة نجاح ثبات معدل المبيعات وهل يعد مؤشر لنجاح النشاط التجاري أم لا؟! وأهمية العمل على تحقيق زيادة نسبة المبيعات بشكل مستمر لأي نشاط تجاري.

أهمية تحقيق زيادة المبيعات لأي كيانات تجارية

زيادة_المبيعات_والربح

الركود أو ثبات معدل نسبة المبيعات الخاص بأي نشاط تجاري ليس من علامات النجاح على الإطلاق، على عكس ما يعتقد الكثير من التجار ورواد الأعمال، أن ثبات معدل نسبة المبيعات هو أحد علامات نجاح المشروع التجاري مادام تحقق الربح المرجو منها.

لا نستطيع التحدث بشكل قاسي والقول بأنه على الأرجح أن أي خطة مبيعات ثابتة لفترة طويلة هي مجهود يبذل في طريق خطأ وغير كافي لنجاح المشاريع التجارية سواء مشاريع صغيرة كانت أو كبيرة.

حيث هدف زيادة نسبة المبيعات يجب أن يكون هو الهدف الأساسي والهام لجميع أصحاب الأعمال والمشاريع وعدم الاكتفاء بسير هذا المعدل بثبات فقط، فبهذه الطريقة هم يفوتون على أنفسهم الكثير والكثير من النجاحات والإنجازات الهامة والتي من الممكن أن تصل بهم إلى نمو وتوسيع لتجارتهم مذهل.

وقد يتسائل أحد التجار هنا هل هذا يعني أنه من الضروري العمل باستمرار في محاولة جذب عملاء جدد وتحقيق المزيد من عمليات البيع حتى في حالة نجاح واستقرار النشاط التجاري؟!

والإجابة هي نعم، هذا صحيح حيث أن عملية البيع من العمليات الإدارية الصعبة ومن العوامل الفعالة أيضًا في توسيع نشاطك وتجارتك فيما بعد، فعليك بعدم الاكتفاء بالنجاح في تحقيق البيع وكسب المال والربح والخضوع لهذا الاستقرار فقط، لأنه مع الوقت قد يتدهور وينجرف نتيجة لأي عوائق خارجية مما يتسبب في احتمالية حدوث خسارة للنشاط التجاري.

لذا زيادة العملاء وزيادة نسبة المبيعات يجب أن يكونوا أحد الأهداف طويلة المدى والمتجددة باستمرار وهدف أي نشاط تجاري وصاحب أعمال حتى يضمن لمشروعه تحقيق المزيد والمزيد من النجاحات.

أفضل 5 استراتيجيات زيادة المبيعات لنشاطك التجاري

استراتيجيات_زيادة_المبيعات

1- البيع على شبكات التواصل الاجتماعي

تحدثنا كثيرًا خلال مقالات سابقة لنا عن أهمية التسويق الإلكتروني بوجه عام وخصيصًا التسويق عبر السوشيال ميديا وكيف تمثل شبكات التواصل الاجتماعي باختلافها قوة هائلة يجب استغلالها من قبل أصحاب الأنشطة التجارية ورواد الأعمال والتجار.

فالتسويق عبر السوشيال ميديا يعد أحد أهم وأبرز استراتيجيات التسويق الإلكتروني التي تحقق أي من الأهداف التجارية التي يسعى ورائها التجار وأصحاب الأنشطة التجارية والأعمال سواء التقليدية أو الإلكترونية.
ومن أهم هذه الأهداف التي تساهم استراتيجية التسويق عبر شبكات التواصل الاجتماعي في تحقيقها هي زيادة معدلات البيع حيث تتوافر في شبكات التواصل الاجتماعي جميع المقومات وأهم أساليب تنشيط المبيعات اللازمة لتحقيق النجاح المرجو منها.

وتتنوع هذه المقومات بين العدد الكبير لمستخدمي هذه الشبكات، والذين يعدوا من أهم عناصر تحقيق مضاعفة الأرباح بشكل ملحوظ، وتستطيع الإحصائيات إثبات هذا لنا، فمثلًا نجد إن عدد الجمهور المستخدم النشط لمواقع السوشيال ميديا في المملكة العربية السعودية فقط حوالي 25 مليون مستخدم، وذلك عدد ضخم للغاية من العملاء المحتملين وسوف تجد من بينهم شريحة عملاء مهتمين بالتأكيد بما تقدمه من منتجات وخدمات لا محالة؟

تعد وسائل التواصل الاجتماعي هي بمثابة قنوات تسويقية بالغة الأهمية والتي أثبتت قدرتها في زيادة نسبة المبيعات وتسجيل مضاعفة الأرباح بشكل كبير بمختلف الأنشطة والمجالات التجارية، وفيما يلي سوف نتعرف على هذه المنصات:

 

زيادة المبيعات عند البيع على السوشيال ميديا

منصة فيسبوك Facebook

منصة فيسبوك من أكثر المنصات التي تستسقبل عدد كبير من المستخدمين النشطيين بشكل يومي، ولذلك نجد العديد من العلامات التجارية الكبيرة التي حولت نشاطها التجاري التقليدي إلى فيسبوك وبدأوا في تفعيل استراتيجيات التسويق عبر فيسبوك والاستفادة بالميزات المثيرة المتوفرة من ورائها.

ونجد من خلال الإحصائيات والأرقام الخاصة بالمملكة السعودية أن عدد المستخدمين الذي من الممكن الوصول لهم من قبل المُسوقين أو التجار عبر فيسبوك هم حوالي 14.8 مليون شخص يمكنك إيجاد من بينهم عدد كبير من العملاء المحتملين مما يزيد من فرص زيادة نسبة المبيعات ومن ثم مضاعفة الأرباح .

منصة انستقرام Instagram

انستقرام هو من أشهر وأكثر المنصات المفضلة لدى شريحة كبيرة من مستخدمين مواقع السوشيال ميديا، وهذا لأنه يعتمد بشكل أساسي على مشاركة الصور والفيديوهات والمحتوى البصري هو من أكثر أشكال المحتوى الذي يجذب الجمهور والأفراد بمختلف أنماطهم وخصائصهم.
12 مليون مستخدم هو عدد العملاء الذين يمكنك الوصول لهم عبر إعلانات انستقرام وبدء الترويج والتسويق لنشاطك التجاري وما يقدمه من منتجات أو خدمات.

منصة سناب شات Snapchat

16 مليون مستخدم في المملكة السعودية ينتظرونك لتبدأ في تطبيق خطة تسويقية ملائمة لنشاطك التجاري وما يقدمه من منتجات وخدمات ويمكنك الوصول لهذا العدد من المستخدمين من خلال إنشاء حملات إعلانية عبر منصة سناب شات ولكن سيكون عليك أولًا إنشاء حساب أعمال على سناب شات بيزنس Snapchat business لتتمكن من إنشاء الحملات الإعلانية والترويج عن نشاطك التجاري.
ويعد سناب شات مثله مثل منصة انستقرام يتيح لك تسويق المنتج الخاص بك من خلال نشر الصور ومقاطع الفيديو له، وهذه فرصة رائعة تتيح لك إمكانية ظهور أفضل الميزات التي يتمتع بها منتجك وعرضها بشكل فعال وحذاب للجمهور.

منصة تويتر Twitter

تويتر من منصات التواصل الاجتماعي التي يمكنك التسويق من خلالها ووفقًا للإحصائيات، هناك أكثر من 14 مليون مستخدم نشط عبر منصة توتير في المملكة فقط وطبقًا لنوع وصناعة نشاطك التجاري يمكنك معرفة هل منصة توتير مفيدة لك وسوف تساعدك في تحقيق زيادة معدلات البيع أم لا؟!

منصة اليوتيوب Youtube

قنوات تسويقية هامة عديدة عرضناها فيما سبق ولكننا لم نتحدث بعد عن أقوى قناة ومنصة تسويقية تساعد في تحقيق الكثير من الأهداف والنجاحات التجارية التي يسعى ورائها كافة التجار والمسوقين عبر الإنترنت.

وهذه المنصة هي اليوتيوب Youtube فهناك 27 مليون شخص يمكنك الوصول لهم عند إنشاء حملات إعلانية وترويجية لنشاطك التجاري عبر قناة اليوتيوب، ومحاولة الوصول لهؤلاء الأشخاص بأكثر من طريقة ونوع مختلف من الإعلانات.

أو من خلال إنشاء قناة خاصة بك وبعلامتك التجارية وبدء التسويق والترويج من خلالها عن نشاطك التجاري وما يقدمه من منتجات وخدمات للجمهور وتحضير محتوى مرئي جذاب واحترافي لتنجح في الوصول به إلى جمهورك وجذب اهتمامهم وتحقيق البيع والربح الكثير.

نصيحة خبير 😉

بعد الكثير من التجارب التسويقية وجدنا أن أهمية وفوائد التسويق عبر منصات التواصل الاجتماعي لا تتوقف عند زيادة معدلات البيع فقط، بل يمكنك من خلال اتباع هذه الاستراتيجية تحقيق الاستفادة بالكثير من الأهداف التسويقية والتجارية الأخرى مثل:

1- تعزيز الوعي بعلامتك التجارية وما تقدمه من منتجات وخدمات
2- انتشار علامتك التجارية بين قطاع عريض من الجمهور بفئاته وأنماطه المختلفة.
3- نمو وتوسيع تجارتك خارج نطاق موقعك الجغرافي المحلي والوصول إلى العالمية.
4- إمكانية تحقيق المزيد من عمليات البيع.
5- ارتفاع معدلات الإيرادات وبالتالي ارتفاع نسب الأرباح.

اقرأ أكثر عن استراتيجيات التسويق عبر شبكات التواصل الاجتماعي والتسويق الإلكتروني بوجه عام، حمل كتاب اكسباند كارت المجاني عن كل ما يخص التسويق الإلكتروني



2- تفعيل آليات قياس وتتبع المبيعات

في مجال الأعمال والتجارة أو أي مجال آخر يجب أن تتساوى مجهودات الاهتمام بتهيئة العمل وتجهيزه بشكل احترافي وفعال مع مجهودات متابعة سير هذا العمل والنجاحات التي حققها والمقومات التي ساعدته في تحقيقها أو أي عوائق قامت بتعطيله.

وهذا مع الأسف لا يعتقده الكثير من أصحاب الأعمال والتجار حيث يغفل الكثير منهم وضع استراتيجية أو آليات لتتبع وقياس سير العمل والإدارة بوجه عام، مما يتسبب في حدوث العديد من الخسائر أو الفجوات التي تعيق وصول وتحقيق الأهداف والنجاحات المرجوة من العمل أو النشاط التجاري.

ولعلك تفهمت الآن أهمية وضع معايير ومؤشرات لقياس أداء أعمالك ولكن لم تتفهم بعد أهمية هذه المؤشرات والآليات وعلاقتها بموضوعنا اليوم وهو زيادة المبيعات الخاصة بنشاطك التجاري؟!

ولكن لا تتعجل فسوف نعرض لك بشكل تفصيلي فيما يلي، أهمية وضع معايير ومؤشرات لقياس وتتبع أداء المبيعات وكيف يمكنها أن تؤثر وتشارك بدور فعال في تحقيق زيادة المبيعات أو انحدارها من الأساس، ولكن أولًا دعونا نتعرف على مفهوم تتبع أداء المبيعات.

ماذا يقصد بمفهوم تتبع وقياس أداء المبيعات؟!

تتبع_زيادة_المبيعات

المبيعات هي من أهم عوامل نجاح أي نشاط تجاري لذا يجب الاهتمام بوضع معايير أو مؤشرات من أجل قياس وتتبع سير خطوات البيع ونموها وهل تنمو وتطور بصورة طبيعية أم تواجه أي عوائق أو تحديات؟!

وهذا هو ببساطة مفهوم آليات أو مقاييس تتبع المبيعات، أي وضع بعض العوامل أو القياسات التي يتم تتبع حركة المبيعات من خلالها، وتحديد عدد عمليات البيع وحجم المبيعات بوجه عام والتعرف من خلالها على التحديات والعوائق التي يواجهها نشاطك التجاري لمعالجتها ووضع حلول لها وتجاوزها بنجاح.

وفيما يلي سوف نتعرف على هذه الآليات والقياسات بشكل أكثر تفصيلًا ولكن لا نستطيع أن نغفل تميز منصة اكسباندكارت بتوفير تقرير شامل يفيدك في تتبع حجم المبيعات الخاص بمتجرك، كما يمكنك تحميله والاحتفاظ به في صيغة Excel Sheet على جهاز الحاسوب الخاص بك.

وتتمثل آليات ومقاييس تتبع أداء المبيعات في:

1- تقييم تحقيق الأهداف
2- متابعة معدل نمو المبيعات
3- قياس تكلفة كسب عميل جديد
4- تتبع معدل هامش ربح كل عملية بيع
5- قياس ورصد عمليات بيع لم تكتمل
6- قياس معدلات البيع للعملاء المحتملين
7- قياس معدل عمليات البيع للعملاء الحاليين
8- قياس حجم المبيعات الناتج من قنوات التوزيع مثل البريد الإلكتروني، منصات التواصل الاجتماعي
9- قياس حجم المبيعات في المواسم والأعياد وعند وجود عروض وتخفيضات
10- قياس مساهمة تسعير المنتجات في عملية البيع

وعند امتلاكك لمتجر إلكتروني مع منصة اكسباندكارت سوف تتمتع بميزة توفير وإنشاء التقارير والقياسات الهامة واللازمة لتتبع عملية المبيعات الخاصة بمتجرك الإلكتروني وكما هو موضح بالصورة التالية تكون هذه الصفحة الخاصة بالتقارير التي يمكنك الوصول إليها عبر لوحة تحكم متجرك وبعد إدخال البيانات اللازمة مثل الفترة التي تريد التقرير بخصوصها، سيظهر لك التقرير ويمكنك تحميله أيضًا في صيغة Excel Sheet.

تقارير مبيعات متجرك على اكسباند كارت

3- وضع خطة تسويقية عبر البريد الإلكتروني

خطة تسويقية عبر البريد الإلكتروني

لا يمكن أن نتحدث عن كيفية زيادة حجم المبيعات دون ذكر استراتيجية قوية من استراتيجيات التسويق والترويج عن العلامات التجارية وهي التسويق عبر البريد الإلكتروني، البريد الإلكتروني يعد من أهم القنوات التسويقية المساهمة في تحقيق الكثير من الأهداف التجارية المختلفة لأصحاب الأعمال وللتجار مثل زيادة نسبة المبيعات وتحقيق الأرباح الكثيرة من وراء تفعيل هذه الاستراتيجية.

فلا تقتصر أهمية وفاعلية التسويق عبر البريد الإلكتروني حول إرسال رسائل إخبارية فقط عن علامتك التجارية ومراحل تطورها بل تمتد فاعلية رسائل البريد الإلكتروني لتحقق نسبة كبيرة من المبيعات وهذا ما تثبته لنا الأرقام والإحصائيات الخاصة بنتائج التسويق عبر البريد الإلكتروني، دعونا نعرض لكم فيما يلي أهم الإحصائيات والرؤى الخاصة بالتسويق عبر البريد الإلكتروني.

  • يبلغ عدد مستخدمي البريد الإلكتروني حول العالم حوالي 3.9 مليار مستخدم  خلال عام 2020، ومن المتوقع أن يزداد هذا المعدل إلى أن يصل لـ 4.3 مليار مستخدم خلال عام 2023.
  • يتم إرسال واستلام 293.6 مليار بريد إلكتروني يوميًا.
  • 82% هو معدل عدد فتح رسائل البريد الإلكتروني الترحيبية من قبل العملاء المستهدفين.

ألا تعد هذه الأرقام حافز ودافع قوي لك لاتباع استراتيجية التسويق عبر البريد الإلكتروني من أجل تحقيق المزيد من المبيعات الخاصة بنشاطك التجاري؟!

4- إنشاء عروض وتخفيضات بشكل دائم

عروض وتخفيضات لزيادة المبيعات

تمثل استراتيجية تقديم العروض الترويجية والتخفيضات أو الـ Promotional Marketing أحد أهم استراتيجيات التسويق الفعالة لمتجرك الإلكتروني، وقد أثبتت فاعليتها ونجاحها بشكل مذهل في تحقيق الهدف الهام لها وهو زيادة نسبة المبيعات وبالتالي زيادة معدلات الإيرادات  والأرباح.

ولا يوجد خير من الأرقام والإحصائيات الخاصة بعالم التسويق والمبيعات أن تثبت لنا أهمية فاعلية أمر ما من عدمه، وخلال الإحصائيات وجدنا أن نسبة المبيعات تزداد خلال فترة العروض الترويجية والتخفيضات بنسبة تصل إلى 25% عن المعدل الطبيعي لنسبة المبيعات للمتجر الإلكتروني.

وذلك لأن الخصومات والعروض الترويجة والبروموكود تعد بمثابة عوامل تحفيز فوية ودافع قوي يحمس العملاء لينهوا إجراء الشراء وإتمام عملية التسوق من متجرك الإلكتروني وبهذه الطريقة تستفاد انت كتاجر وكصاحب متجر إلكتروني بزيادة عمليات البيع وارتفاع معدل المبيعات وبالتالي زيادة الإيرادات والأرباح.

وهناك العديد من الفرص التي تتيح لك تقديم عروض وتخفيضات وينتظرها العملاء المتسوقين مثل أوقات الأعياد والمناسبات مثل البلاك فرايدي BlackFraiday أو أعياد رأس السنة الجديدة، حيث ترتفع نسبة عمليات الشراء خلال هذه الفترة بشكل ملحوظ، هذا وبالإضافة إلى المواسم الدراسية أو الاحتفالات الوطنية وهذا بالطبع يعتمد أساسه طبقًا لمجال أو صناعة المنتجات أو الخدمات التي تقدمها في متجرك الإلكتروني.

5- زيادة نسبة المبيعات مع منصة اكسباندكارت

إذا كنت تمتلك نشاطك التجاري التقليدي وتبحث من خلال هذا المقال على أفضل طريقة أو استراتيجية تحقق لك هدفك وهو زيادة حجم المبيعات وبالتالي جني الكثير من الإيرادات والأرباح، سيكون عليك إذن اتباع هذه الاستراتيجية أو الطريقة وهي إنشاء متجر إلكتروني احترافي مع منصة ” اكسباندكارت ” منصة التجارة الإلكترونية الأكبر في الشرق الأوسط.

حيث أن هذه الطريقة هي الأفضل والأضمن لارتفاع معدل نمو حجم المبيعات الخاص بأي نشاط تجاري بمختلف صناعته ومجاله، وذلك يرجع لأسباب عديدة من أهمها تحول وتطور سلوك المستهلك المتسوق خلال السنوات السابقة، وانتشار ثقافة التسوق والشراء أونلاين بشكل كبير.

لذا نجد اليوم أن هناك حوالي 2.05 مليار متسوق عبر الإنترنت حول العالم في عام 2020 وفقًا لما ذكره موقع الإحصائيات الشهير Statista، ومن المتوقع أن يزداد هذا الرقم ليصل إلى ما يقرب من 7.8 مليار شخص حول العالم خلال السنوات القادمة.

وكما نلاحظ خلال الرسم التوضيحي التالي أن هناك ازدياد ملحوظ في عدد المتسوقين عبر الإنترنت على مر السنين، حيث ارتفع عدد المتسوقين في عام 2014 من 1.3 مليار متسوق إلى 2.05 مليار متسوق في عام 2020.

وذلك يوضح بشكل صريح أهمية التجارة الإلكترونية أو البيع عبر الإنترنت اليوم، وضرورة تحويل كافة التجار وأصحاب الأعمال التقليدية أعمالهم وأنشطتهم التجارية إلى الإنترنت وبدء التجارة و البيع أون لاين للاستفادة بأحد أهم عناصر نجاح تجارتهم وهو توافر قطاع ضخم من العملاء والجمهور المستهدف.

وفي نفس سياق تحميس وتشجيع التُجار وأصحاب الأعمال لتحويل أو بدء البيع عبر الإنترنت والدخول لعالم التجارة الإلكترونية دعونا نعرض إحصائيات وأرقام هامة حول التجارة عبر الإنترنت والبيع أون لاين :

  • 75.4% نسبة الأشخاص الذين يتسوقون عبر الإنترنت مرة واحدة على الأقل شهريًا.
  • 63.5% إجمالي عدد عمليات التسوق التي تبدأ من موقع ومحرك البحث الأول والشهير جوجل Google.

ولا نستطيع أن تفوت هذه الإحصائية دون التأكيد على أهمية امتلاك متجر إلكتروني عبر الإنترنت لأي من العلامات التجارية حيث أنها فرصة مذهلة لهم تمكنهم من الوصول إلى عملائهم المحتملين الذين يبحثون عنهم بالفعل ويبدون اهتمام بما يقدمونه من منتجات وخدمات .

نصيحة خبير 😉

تعد خطوة إنشاء متجر إلكتروني من أهم الخطوات الذكية التي تثبت لعلامتك التجارية حضور قوي وسط قطاع عريض من العملاء المتسوقين عبر الإنترنت وتتيح لك فرصة أكبر لجذب هؤلاء العملاء للشراء من متجرك من خلال اتباع استراتيجيات التسويق الإلكتروني مثل تحسين محركات البحث SEO.

لا تتردد وأنشئ متجرك الإلكتروني الآن وتمتع بتجربة مجانية لمدة 15 يوم دون أي رسوم



  • 49% هي نسبة عمليات البيع أون لاين التي تمت من خلال أجهزة الهاتف الجوال خلال عام 2020، ومن المتوقع أن يزداد هذا المعدل إلى أن يصل لأكثر من 23% من إجمالي عمليات مبيعات التجارة الإلكترونية من الهواتف الجوال.

نصيحة خبير 😉 لا تخسر هذا النسبة الكبيرة من المستوقين عبر الهاتف الجوال، وامتلك تطبيق هاتف جوال مجاني لمتجرك فور إنشاء متجرك مع منصة اكسباندكارت

  • 47% من إجمالي مبيعات التجارة الإلكترونية في الولايات المتحددة الأمريكية ترجع إلى متجر أمازون وهذا خلال عام 2020 فقط، ومن المتوقع زيادة هذا المعدل ليصل إلى أكثر من 50% بحلول عام 2021.

معلومة تهمك 🙂

متجر أمازون من أكبر وأشهر متاجر التجارة الإلكترونية حول العالم، لذا نتيح لك خلال المنصة إمكانية إنشاء حساب بائع عبر متجر أمازون وبدء رفع وإدراج منتجاتك وبيعها إلى شريحة كبيرة من الجمهور المتسوق عبر الإنترنت حول العالم.

اعرف أكثر من خلال هذه المقالة عن كيفية إنشاء حساب تاجر عبر أمازون من خلال متجرك الإلكتروني مع منصة اكسباند كارت

  • وصلت إجمالي مبيعات التجارة الإلكترونية في الشرق الأوسط إلى 41.5 مليار دولار في 2020 ومن المتوقع أن يزداد هذا الرقم ليصل إلى 49 مليار دولار بحلول عام 2021.

لا نستطيع أن ننكر كيف تبدو هذه الأرقام مثيرة للغاية لكافة التجار ورواد الأعمال وكيف تبدو دافع قوي لتحفيزهم حول نمو وتوسيع أعمالهم وتجارتهم وبدء التمتع بالتجارة عبر الإنترنت وما حولها من ميزات وفوائد عديدة، والتي من أهمها موضوع مقالنا اليوم وهو تحقيق أعلى نسبة مبيعات للوصول إلى الهدف الأكبر والأهم وهو كسب وجني الكثير من الأموال والأرباح.

وكما وضحنا في البداية أن للوصول إلى تحقيق هدف زيادة المبيعات أو أي من لأهداف الأخرى سوف تحتاج إلى اتباع بعض الاستراتيجيات والطرق والتي من ضمنها ما نذكره الآن بشكل تفصيلي، هي إنشاء متجر إلكتروني مع اكسباندكارت وتوسيع أعمالك ونشاطك التجاري عبر الإنترنت.

ولكن لماذا اكسباندكارت؟! أو ما الذي يمكنك الاستفادة به عند إنشاء متجر إلكتروني مع منصة اكسباندكارت ؟! هذا ما سنتعرف عليه فيما يلي.

يحتاج تحول التجارة من الشكل التقليدي إلى التجارة عبر الإنترنت بعض المقومات والعناصر اللازمة من أجل نجاح الأمر بشكل احترافي وتحقيق أعلى معدلات بيع ومعدلات أرباح عالية، والوصول بتجارتك إلى أعلى معدلات النجاح والنمو ومن هذه المقومات والتي توفرها لك جميعًا منصة التجارة الإلكترونية الأكبر في الشرق الأوسط “اكسباندكارت” هي:

1- إمكانية إنشاء متجر مجاني

إنشاء متجر مجاني مع اكسباند كارت

تتيح لك المنصة فرصة إنشاء متجر مجاني لمدة 15 يومًا دون أي رسوم، لتتمكن من اكتشاف كيفية العمل وإدارة المتجر الإلكتروني وخوض التجربة دون أي خسارة مالية، بل سوف تتمتع بتجربة غنية تحفزك بشكل أكبر لبدء تفعيل المتجر بشكل رسمي وبدء التجارة عبر الإنترنت والربح الكثير.

2- قوالب وتصاميم متنوعة وجذابة

تصاميم وقوالب منصة اكسباند كارت

توفر لك المنصة العديد من القوالب والتصاميم المتنوعة لتناسب مختلف الصناعات والأعمال التجارية، وتتسم بالتميز والإبداع والسهولة لتناسب جميع الأجهزة ومصادر زيارة العملاء، لتوفر أفضل تجربة تسوق للمستخدمين من عملائك وجمهورك عبر الإنترنت.

هذا وإلى جانب سهولة اختيار هذه القوالب والتصاميم وتفعيلها بالنسبة لك كتاجر، فمن خلال لوحة تحكم متجرك سيمكنك القيام بالعديد من المهام الأساسية بسهولة وفاعلية.

3- لوحة تحكم سهلة ومدعومة باللغة العربية

لوحة تحكم سهلة لمتجرك الإلكتروني

نتميز في المنصة بتقديم لكافة عملائنا دعم كامل للغة العربية مع إمكانية إضافة أي لغة يفضلها التاجر في المستقبل عند الرغبة في نمو وتحسين أعماله وتجارته عبر الإنترنت.

ومن خلال لوحة التحكم هذه ستتمكن من إدارة العديد من المهام مثل إدراج المنتجات، متابعة تقارير المبيعات، تفعيل الخدمات مثل الشحن والدفع، تفعيل الربط بين المتجر ومنصات التواصل الاجتماعي، الحصول على تقارير ورؤى أشهر وأبرز المواقع مثل Google Analasys.

4- الربط مع أشهر شركات الشحن

شركات شحن منصة اكسباند كارت

فور إنشاء متجرك الإلكتروني عبر المنصة الخاصة بنا يمكنك تفعيل الربط مع أشهر وأبرز شركات الشحن حول العالم، وهذا من خلال لوحة تحكم متجرك وبسهولة يمكنك اختيار أكثر الشركات المناسبة لك ولعملك ولشريحة جمهور والموقع الجغرافي الخاص بهم.

ومن أشهر شركات الشحن التي يمكنك الربط معها ( بوسطة Bosta، أرامكس Aramex، R2S، OTO)

5- تفعيل أنظمة دفع متنوعة

أنظمة الدفع مع منصة اكسباند كارت

الدفع عند الاستلام، الدفع عبر بطاقات الائتمان، الدفع عبر بوابات الدفع الإلكتروني، والعديد والعديد من طرق وأنظمة الدفع المختلفة المتوفرة اليوم، وتتميز المنصة بتوفيرها جميعها لجميع عملائنا عبر متاجرهم الإلكترونية، ليتمكنوا من خلالها إرضاء العملاء بشرائحهم وأنماطهم المختلفة مما ينتج عنه بعد ذلك زيادة معدلات البيع للمتجر الإلكتروني.

ومن أشهر أنظمة وبوابات الدفع التي توفرها المنصة لعملائها ( باي بال Paypal، باي تابس PayTabs، فيزا Visa )

6- الدعم الفني لتطوير أعمالك وتجارتك

الدعم الفني من اكسباند كارت

تقدم منصة اكسباندكارت لكافة عملائها الدعم الفني اللازم والمتوفر على مدار الساعة لتطوير وتحسين تجارتهم عبر الإنترنت، وذلك من خلال خبراء متخصصين في المجالات المختلفة سواء في التسويق، المبيعات، إدارة وتصميم المتجر، الربط مع شركات الشحن أو بوابات الدفع.

ومن خلال الضغط على أيقونة ” مساعدة ” التي تظهر أسفل يسار الشاشة سيتم ظهور صندوق المحادثة التي تتيح لك السؤال والاستفسار عن أي أمر ترغب في معرفته أو أي مشكلة تريد المساعدة في حلها.

ومن ضمن صور الدعم هذه، كتاب التجارة الإلكترونية المجاني والذي يناقش كل ما يخص التجارة الإلكترونية وما حولها لتمتلك به الدراية والمعرفة الكاملة حول بدء العمل والبيع عبر الإنترنت.



7- تطبيق جوال لمتجرك بنظام الـ iOS أو الـ Android

تطبيقات هاتف جوال مع منصة اكسباند كارت

من خلال إنشاء تطبيق جوال لمتجرك الإلكتروني سوف تتيح لعملائك المتسوقين عبر الإنترنت تجربة تسوق أفضل وأذكى وسوف تكسب شريحة أكبر من العملاء المحتملين وبالتالي تسجيل المزيد من عمليات البيع، حيث كما ذكرنا فيما سبق أن هناك أكثر من 50% عملية بيع تتم اليوم عبر الهاتف الجوال.

وتتميز المنصة بتوفير إمكانية إنشاء تطبيق جوال لمتجرك فور إنشاء وامتلاك المتجر الإلكتروني الخاص بك، مع توفير قوالب عديدة ومتنوعة ومتجاوبة جميعها بالكامل مع مختلف الأجهزة والأنظمة المختلفة، لتساعدك في الوصول لأكبر عدد ممكن من العملاء وبالتالي تحقيق أكبر نسبة مبيعات.

8- الاشتراك في نظام الأفيلييت

زد مبيعات بتفعيل نظام الأفليت

مقابل عمولة متفق عليها تتيح لعملائك إمكانية الاشتراك بمتجرك وتفعيل نظام الأفليت وبدء الترويج والتسويق لما تقدمه خلال المتجر من منتجات أو خدمات مقابل هامش ربح أو عمولة يتم الاتفاق عليها.

تساهم هذه الطريقة بشكل ملحوظ في زيادة نسبة مبيعات متجرك الإلكتروني بسهولة وبسرعة ولن تحتاج منك أي تكلفة مادية أو مجهود معنوي في متابعة عمليات البيع والإيردات حيث يمكنك من خلال لوحة تحكم متجرك مراقبة ومتاعبة كافة عمليات البيع وإدارة الحسابات المالية بسهولة وسلاسة.

وكما موضح بالصورة السابقة، فهي صورة حصرية لمتجر إلكتروني تم إنشاؤه من منصة اكسباندكارت ويمكنك من لوحة التحكم الوصول إلى صفحة نظام الأفليت ومتابعة سير الاشتراك، ولا يوجد بيانات بالشاشة لعدم وجود عملاء حتى الآن ولكن في حالة اشتراك أفراد بمتجرك سوف تجد هذه الصفحة مليئة بكافة المعلومات الخاصة بالمشتركين كما موضح بالجدول.

9- تقارير ورؤى حصرية

تقارير زيادة المبيعات لمتجرك الإلكتروني

تستطيع من خلال لوحة تحكم متجرك الحصول على تقارير ورؤى حصرية للعديد من الإجراءات الهامة بمتجرك الإلكتروني مثل التقارير الخاصة بعدد المنتجات وإدارة المخزون، أو تقارير حجم المبيعات أو تقارير نظام الأفليت وعدد التجار المشتركين وإدارة العمولة.

في النهاية نستطيع القول أن باشتراكك مع منصة اكسباندكارت وامتلاك متجرك الإلكتروني، ستتمكن بأكثر من ميزة بتحقيق زيادة نسبة المبيعات الخاصة بنشاطك التجاري، حيث تضمن هذه الطريقة كافة الطرق والاستراتيجيات السابق ذكرها من أجل زيادة مبيعات النشاط التجاري.

فمبجرد امتلاكك لمتجرك من خلال المنصة، ستتمكن من تفعيل الربط مع قنوات التواصل الاجتماعي المختلفة مما يضمن لك الوصول لعدد أكبر من العملاء وبالتالي زيادة حجم المبيعات لمتجرك.
مع القدرة على إنشاء تطبيق جوال لمتجرك وبالتالي ضمان لوصول لعدد كبير من العملاء المتسوقين عبر الهواتف الذكية.

ذلك وبالإضافة إلى إمكانية الاشتراك في نظام الأفليليت أو التسويق بالعمولة وإتاحة الفرصة إلى عملائك للقيام بالترويج والتسويق عن منتجاتك مقابل عمولة متفق عليها، مما يساهم في ارتفاع معدل حجم مبيعات متجرك الإلكتروني ونشاطك التجاري بشكل ملحوظ.

الخلاصة

حرصنا خلال هذا المقال على التحدث عن أهمية اتباع استراتيجية زيادة مبيعات لأي نشاط تجاري وكيف أنه من الضروري الاهتمام بتطبيق أحد هذه الاستراتيجيات حتى في حالة ثبات معدل نسبة المبيعات بنجاح وفاعلية، إلا أنه يجب على كل كيان تجاري محاولة تحسين ونمو أعماله وتجارته دائمًا ومحاولة السعي وراء تحقيق نجاحات أفضل حتى وإن كان في حالة نجاح مستقر.

وكانت تتمثل الاستراتيجيات التي قمنا بذكرها في 5 نقاط رئيسية هم:

زيادة المبيعات من خلال البيع على شبكات التواصل الاجتماعي

محاولة زيادة عمليات البيع نتيجة للتسويق عبر رسائل البريد الإلكتروني

ضرورة تقديم خصومات وعروض وتخفيضات بشكل دائم من أجل تحقيق مبيعات أكثر

الاهتمام بتفعيل آليات وقياسات تتبع أداء عمليات البيع لمعرفة العوائق وتفاديها والتعرف على الإيجابيات وتحسينها

وجاءت آخر استراتيجية في الاشتراك مع منصة اكسباند كارت وبدء التجارة عبر الإنترنت والتمتع ببزيادة نسبة المبيعات بسهولة وفاعلية وتحقيق الربح الكثير من ورائها

شاركنا ما هو مؤشر معدل نسبة مبيعات نشاطك التجاري، ثابت، منخفض، مرتفع؟!

1تعليق