انشاء مشروع اون لاين | تعرف على خطوات انشاء مشروع اون لاين + البداية | إكسباند كارت
36706
rtl,post-template-default,single,single-post,postid-36706,single-format-standard,ajax_fade,page_not_loaded,,qode-theme-ver-7.7,wpb-js-composer js-comp-ver-5.4.5,vc_responsive,elementor-default
 

تعرف على خطوات انشاء مشروع اون لاين + البداية

انشاء مشروع اون لاين

 

مع انتشار ونجاح مفهوم التجارة الالكترونية حول العالم الآن أصبح من السهل الدخول لهذا العالم والعمل على انشاء مشروع اون لاين دون التعرض للكثير من القيود سواء التجارية أو غيرها.
وقد جاءت أزمة فيروس كورونا COVID-19 لتثبت أهمية العمل و التجارة عبر الانترنت وكيف كان تأثيرها إيجابي وفعال على الكثير من المشاريع الأونلاين، فنجد أن 52% هي نسبة الأرباح التي حققتها الكثير من المتاجر الالكترونية خلال الربع الأول من هذا العام، وهي نسبة أكبر من نسبة أرباح العام الماضي بالكامل، وهذا طبقًا لدراسة قام بها موقع Digital Commerce360 على بعض المتاجر الالكترونية .

أي أن قطاع التجارة الالكترونية أقل قطاع تأثر بشكل سلبي من هذه الأزمة الجائحة، وهذا كان دافع للكثير من أصحاب الأنشطة التجارية لبدء التفكير على تحويل أعمالهم التجارية عبر الإنترنت، وفرصة ذهبية أيضًا لمن يرغب في خوض تجربة العمل عبر بالتجارة الإلكترونية، بالسير تجاه انشاء مشروع اون لاين من البداية والعمل من خلاله.

وهذا هو هدفنا خلال هذه المقالة، هو شرح وتوضيح الخطوات اللازمة التي تحتاجها للعمل عبر الإنترنت عن طريق انشاء مشروع اون لاين وبدء البيع والربح من خلاله، خاصة وإن لم تكن لديك أي خلفية أو خبرة بالعمل التجاري أو الإلكتروني، سوف نعرض لك أهم النقاط والمصادر التي تحتاجها لتمتلك المحتوى المعرفي والتجاري اللازم لبدء نشاطك وعملك اون لاين.
ومن الفقرات التي سنتعرض إليها خلال رحلتنا عبر هذه المقالة:

  1. مقدمة عن التجارة الإلكترونية و العمل اون لاين
  2. أهمية انشاء مشروع عبر الإنترنت والربح من خلاله
  3. مميزات امتلاك مشروع اون لاين في الوقت الراهن
  4. أفكار لبدء مشروع تجاري اون لاين
  5. خطوات انشاء مشروع اون لاين من البداية
  6. ابدء الآن مع اكسباند كارت انشاء مشروع اون لاين خاص بك
  7. مميزات انشاء متجر الكتروني مع اكسباند كارت

نبذة عن التجارة الالكترونية و العمل اون لاين

التجارة هي عملية بيع وشراء تتم بين طرفين، وهذا هو مفهوم التجارة الالكترونية أيضًا بشكل بسيط ولكن مع إتمام هذه العملية عبر الإنترنت من خلال المتاجر الإلكترونية والطرق المختلفة للبيع اون لاين.
وتحظى التجارة الالكترونية بمزايا عديدة مما جعلها من أهم أشكال التجارة التي تتم اليوم خاصة مع سهولة إجراءات العمل من خلالها، وفرصة كسب الكثير من الأرباح بشكل فعال دون الحاجة لوضع مبلغ كبير من رأس المال.

ولبدء إنشاء مشروع اون لاين وبدء العمل في التجارة الالكترونية ، هناك الكثير من الطرق والوسائل التي تستطيع بها الدخول لعالم التجارة والبيع اون لاين وتحقيق النجاح المرجو من أهداف العمل بـ التجارة عبر الانترنت ويعد من أهم هذه الأهداف بالطبع تحقيق أعلى معدل من الأرباح والأموال.

وسوف نناقش خلال هذه المقالة أهم وأسهل هذه الطرق والوسائل وهي امتلاك متجر إلكتروني خاص بك لعرض المنتجات والخدمات وبيعها من خلاله، فهذه تعد أسهل طريقة لـ انشاء مشروع اون لاين خاص بك تستطيع العمل والربح من خلاله أيًا كان نوع هذا المشروع والدخول به لعالم التجارة الالكترونية و العمل عبر الانترنت .

أهمية انشاء مشروع عبر الإنترنت والربح من خلاله

انشاء مشروع اون لاين ! مع احتلال الانترنت لمساحة كبيرة في حياتنا كان لابد من تحويل الكثير من المهام لتتم عبر الإنترنت، ولكن يتسائل البعض هل هذا هو السبب الحقيقي؟ أم إتمام وعمل الكثير من الأمور والمهام عبر الإنترنت هو ما جعل الانترنت يحتل ويحظى بأهمية كبيرة من حياة الأفراد وأصبح جزء لا يتجزأ منها؟

ومن المهام التي تتم عبر الإنترنت اليوم، التجارة والبيع والشراء، وهذا ما تحدثنا عنه خلال مقدمة هذه المقالة وكيف تحظى التجارة الالكترونية والعمل عبر الإنترنت بنجاح كبير ومذهل وتسير بقوى ثابتة تجاه الاستمرار في هذا النجاح.

وبعيدًا عن التحقق من أسباب انتشار العمل والمشاريع الأونلاين، فأننا لا نستطيع أن ننكر أهمية هذه المشاريع وكيف كان لها دور كبير في سند ودعم الكثير من فئات المجتمع والشرائح التي تعاني من ظروف اقتصادية، فأصبح جروب أو صفحة عبر الفيس بوك هي مصدر دخل لهم، خاصة السيدات اللاتي وجدن ذاتهن من خلال العمل عبر الانترنت ، فأكثر من نصف أصحاب المشاريع الأونلاين في بداية انتشار ثقافة العمل أونلاين كانوا من السيدات، وهذا بالطبع بسبب التحديات والعوائق الكثيرة التي تواجها النساء في مجالات العمل المختلفة، وكان الإنترنت فرصة ذهبية لاحتوائهم من هذه العوائق وإتاحة فرصة إثبات ذاتهن ونجاحهن دون أي مضايقات أو عوائق.

كما نجد من العوامل التي تساهم في أهمية العمل عبر الإنترنت وانتشاره اليوم وقد تحدثنا عنها في مواضيع سابقة من خلال مدونتنا، وهي مساهمة جيل الألفية في تطور التجارة الإلكترونية ودوره في تحويل الكثير من الأعمال عبر الإنترنت، ولنجد أن نسبة تسوق جيل الألفية فقط عبر الإنترنت أكثر من 60% من عمليات الشراء أجمع، طبقًا لما ذكره موقع Fundera ، وحتى فئات المجتمع الأخرى مثل جيل أبائنا وأمهاتنا الذين لم يهتموا يومًا بالتسوق عبر الإنترنت، أصبح أمر التسوق والشراء عبر مواقع ومتاجر الإنترنت بالأمر المعتاد لديهم.

كل هذه المدلولات وأكثر تشير لنا بسهولة وتثبت لنا أهمية وضرورة امتلاك وانشاء مشروع اون لاين اليوم والدخول لعالم التجارة الإلكترونية والاشتراك في تطوره وازدهاره وأيضًا الاستفادة بمزاياه العديدة والتي سنتعرض لها فيما يلي بعد ما نناقش عزيزي القارئ معك خطوات انشاء مشروع اون لاين لتمتلك دليل طريقك بوضوح وبالدعم المعرفي والتجاري الذي تحتاجه.

مميزات امتلاك مشروع اون لاين

تحدثنا كثيرًا خلال مقالتنا السابقة عن أهمية ومميزات امتلاك مشروع تجاري اون لاين وكيف يمكنك تحقيق الأرباح بسهولة من خلال التجارة والبيع اون لاين عبر الكثير من الطرق والوسائل سواء بامتلاك متجر إلكتروني، أو التسويق بالعمولة ، أو عبر متاجر منصات التواصل الاجتماعي مثل متاجر الفيس بوك .

ونلاحظ خاصة في هذه الفترة كيف أثبتت المشاريع الأونلاين نجاحها وثباتها وسط الكثير من العوائق والتحديات التي واجهت المحلات والأسواق التجارية بسبب التأثر بأزمة فيروس كورونا COVID-19 وكيف استمرت التجارة الالكترونية في عملها دون أن تتأثر بشكل كبير وفادح.

وهذا كان دليل كافي لكل من لديهم اعتقادات خاطئة عن العمل عبر التجارة الإلكترونية وانشاء مشروع اون لاين للبيع عبر الإنترنت، حيث استحوذت التجارة عبر الانترنت على اهتمام وإقبال الملايين نتيجة لفرض حظر التجول في جميع البلدان تقريبًا تخوفًا من انتشار الإصابة بالمرض، مما أدى إلى تحول شريحة كبيرة من الجمهور إلى ممارسة سلوك التسوق عبر الإنترنت لشراء احتياجاتهم ومستلزماتهم اليومية والأساسية وحتى الترفيهية، فهذه الأزمة لم تؤثر على أي من مجالات الأنشطة التجارية بل على العكس.

ازدهرت الكثير من المجالات التجارية ومن أهمها تجارة المواد الترفيهية وأدوات التسلية مثل متاجر بيع ألعاب الذكاء ومتاجر بيع الأفلام والمسلسلات، وهكذا أثبتت التجارة الالكترونية كفاءتها ودورها وأهميتها في الوقت الحالي وفي أي وقت على وجه العموم، وإليك فيما يلي أهم المميزات التي تتسم بها التجارة عبر الانترنت :

عدم التأثر بالمشكلات المجتمعية

نتيجة لما سبق نستطيع التحدث بشكل واضح وقوي على أهم ميزة من مميزات امتلاك مشروع اون لاين وهي عدم التأثر بالظروف المحيطة بالمجتمعات سواء كانت ظروف طبيعية أو غير طبيعية، وهذا ما لاحظناه جميعًا مع أزمة فيروس كورونا الجائحة التي تؤثر على جميع أنحاء العالم الآن، وكيف لم يكن لها أي تأثير على المتاجر الإلكترونية بل على العكس تمامًا فالكثير من المتاجر حققت معدلات بيع أعلى من الفترات العادية وذلك للأسباب التي ذكرناها فيما سبق مثل اضطرار الأفراد للمكوث في المنزل وغلق الأسواق والمحلات التجارية مما أدى لشراء حاجتهم عبر الإنترنت فقط.

البيع في أي وقت وفي أي مكان

يمكنك من خلال المتجر الالكتروني تحقيق معدل بيع في أي وقت وفي أي مكان، فـ التجارة عبر الانترنت تتيح لك إمكانية التواجد والتواصل مع جمهورك في أي وقت يختاره وهذا يرفع معدل البيع بشكل كبير على عكس الأسواق والمحلات التجارية فغالبًا يمارس الأشخاص سلوك التسوق في أيام الإجازة والعطلات الرسمية أكثر من في الأيام الأخرى بسبب الانشغال في العمل والمسئوليات، ولكن مع توافر متجر إلكتروني عبر الإنترنت طوال اليوم، أو تطبيق للمتجر عبر الهاتف الجوال، فيمتلك العميل حرية الاختيار والتسوق في أي وقت يفضله.

الوصول إلى جمهورك المستهدف

من خلال التواجد عبر محركات البحث أنت بهذا تمتلك فرصة ذهبية للوصول إلى جمهورك المستهدف بسهولة، فهي تساعدك في تحقيق نجاح هدفك التجاري من البيع والربح عن طريق الوصول إلى العميل الذي يبحث عن منتجاتك أو خدماتك بالفعل أي تضمن إجرائه لعملية الشراء والتفاعل مع متجرك، ويمكنك القيام بهذا سواء عن طريق التسويق الإلكتروني لمتجرك عبر محرك البحث Google عن طريق استهداف الكلمات البحثية الرئيسية التي يستخدمها الجمهور في البحث أو عن طريق الإعلانات كدفوعة الأجر عبر Google Ads التي تظهر أيضًا للعميل الذي يبحث عن ما تقدمه أي يريد الشراء واقتناء ما تقدمه.

اقرأ أيضًا : أفضل 10 مواقع تسوق تتيح خاصية الدفع عند الاستلام

أفكار مشاريع اون لاين

  • المستلزمات المنزلية.
  • مستحضرات التجميل والعناية بالبشرة والشعر.
  • الملابس بأنواعها، (أطفال، رجالي، نسائي)
  • المواد الخام للأعمال اليدوية.
  • الأجهزة الكهربائية والإلكترونية.
  • تقديم خدمات استشارية مثل الاستشارات النفسية، الاستشارات القانونية، الاستشارات التجارية.
  • الأثاث المنزلي وأثاث الشركات.
  • خدمات تصميم ديكور المنازل.
  • الكتب الإلكترونية.
  • الإكسسوارات ومكملات الأناقة.
  • الخدمات البحثية.
  • أعمال يدوية مثل ( منتجات الفضة، منتجات البورسلين، منتجات التطريز، لوحات فنية)

خطوات انشاء مشروع اون لاين من البداية

انشاء مشروع اون لاين من البداية

بالطبع عند التفكير في خطوة امتلاك مشروع تجاري سواء اونلاين أو بالطريقة التقليدية على أرض الواقع، هناك بعض الأسئلة البديهية في عالم التجارة ولكن من المهم الإجابة عليها ووضع إجابات صريحة وواضحة لتأسيس عليها خطوات إنشاء مشروعك ونجاحه، ومن هذه الأسئلة مثلًا،

ما هو نوع المشروع وفي أي نشاط تجاري بالتحديد؟
هل ستقوم خلال المشروع ببيع سلع ومنتجات للعملاء أم ستقدم خدمات ما؟
هل هذه المنتجات أو الخدمات السوق بحاجة لها؟
من هو جمهورك المستهدف؟
ما الذي يحفز هذا الجمهور للشراء منك؟

كل هذه الأسئلة ستساعدك في خطوة هامة وأولية وهي وضع وتحديد خطة المشروع الخاص بك، خاصة في حالة أنك سوف تبدأ عملك التجاري من البداية ولا تمتلك أي نشاط تجاري آخر من قبل هذا.
ونأمل أن نوضح لك فيما يلي أهم هذه الخطوات بدقة ليصبح من السهل عليك الآن التفكير والتخطيط والتنفيذ لمشروعك الأونلاين ورحلة عملك عبر التجارة الإلكترونية والربح عبر الإنترنت.

1- إيجاد فكرة المشروع ووضع الخطة

تعتمد هذه الخطوة في تنفيذها على أكثر من خطوة أخرى وعامل ومن أهمها عامل البحث والتدقيق، حيث كل ما هو آتي سيكون مسئول بشكل رئيسي على هذه الخطوة مما يوفر عليك الكثير من الوقت والمجهود والعوائق التي من الممكن أن تواجهك بعد ذلك.

فإيجاد الفكرة وهدف المشروع ووضع الرؤية والرسالة الواضحة له، كل هذه المهام سوف تحتاج بعض الوقت لتهيئتها بشكل سليم أكثر من وقت تجهيز وتحضير المشروع ذاته، ويجب عليك مراعاة بعض العوامل عند اختيار فكرة المشروع التي ستقوم بالتجارة والبيع من خلالها، مثل:

– فكرة المشروع تكون جديدة ومميزة، وحتى لو كان لها منافسين كثر يمكنك التفكير في كيفية عرضها بشكل جديد ومختلف.
– اختيار اسم للمشروع وللفكرة مميز وجذاب، وراعي أنه يكون قريب من جمهور الإنترنت وجيل الألفية وجيل منصات التواصل الاجتماعي.
– التأكد من عدم وجود أي تشابه بين اسم المشروع الخاص بك، أو شكل وتصميم علامتك التجارية وبين أي علامة تجارية ومشروع أخر خاصة لمنافسينك في نفس النشاط التجاري.
– مراعاة تسجيل الأوراق الرسمية الخاصة ببدء نشاط ومشروع تجاري اونلاين، وكل بلد بها الإجراءات والقوانين الخاصة بها، اسأل ولا تغفل عن القيام بها.

2- تحديد نوع المنتج أو الخدمة:

من أهم وأول هذه الخطوات والعوامل التي يجب اتباعها هي خطوة تحديد نوع المنتج أو السلع أو الخدمات التي ستقرر العمل والتجارة من خلالها واستخدامها كوسيلة للربح عبر البيع بالإنترنت، إذا كنت تنوي بدء التجارة من البداية ولا تمتلك أي نشاط تجاري من قبل.
فتحديد نوع المنتج أو الخدمة التي ستقوم ببيعها يحتاج لوقت ودراسة كبيرة للسوق الخاص بهذا المنتج والمنافسين لك في بيع هذا المنتج أو الخدمة ومن العوامل التي عليك مراعاتها عند هذه الخطوة:

– اختيار منتجات مميزة وتلبي حاجة لدى العملاء بالفعل، لتضمن تحقيق مبيعات جيدة من ورائها.
– التركيز على اختيار مواد خام جيدة للمنتجات لتبدأ في توثيق سُمعة جيدة لمنتجاتك عند بيعها للجمهور،فجودة المنتح من أهم معايير نجاح أي نشاط تجاري، واعلم أنه من السهل ذهاب عملائك لأي منافس يتفوق عنك ويوفر لهم مزايا حتى ولو بسيطة.
– إذا كان لديك منافسين لنوع المنتج أو الخدمة التي ستعمل بها، يجب عليك العمل على تقديمها لعملائك بشكل مميز وجديد، حتى تستطيع جذب انتباهم وخلق حاجة جديدة لديهم لهذا المنتج أو الخدمة، ليتوافدون على امتلاكه على الفور.

فمثلًا إذا كنت ترغب في انشاء مشروع اون لاين يعرض منتجات ومستضرات العناية بالشعر والبشرة ومستحضرات تجميل، سيكون عليك البحث جيدًا عن نقطة تمييز لعلامتك التجارية في السوق لتستطيع التواجد والمنافسة مع الكثير من المنافسين الذين سبقوك من سنوات كثيرة.

أما في حالة أنك صاحب نشاط تجاري بالفعل على أرض الواقع وتمتلك سوق تجاري وترغب في العمل اون لاين كخطوة توسيع وتطوير لنشاطك التجاري، سيكون عليك التفكير والتخطيط لجانب آخر وهو كيفية عرض المنتج أو الخدمة الخاصة بك بشكل جديد ومختلف للجمهور المتسوق عبر الإنترنت، خاصة وإذا كان لديك منافسين في هذا النشاط التجاري ويقدمون نفس نوع الخدمة أو المنتج التي تقوم بالعمل بها.

3- التسويق و الترويج لمنتجاتك

الآن تمتلك فكرة المشروع الخاصة بك، وقمت باختيار نوع النشاط التجاري وتحديد المنتج أو الخدمة التي ستقوم بالربح من خلالها، جاء وقت التفكير في كيفية التسويق والترويج لمشروعك وللمنتجات والخدمات هذه.

وهناك الكثير من استراتيجيات التسويق والبيع المختلفة، ويمكنك اختيار الأفضل من بينها على حسب ما يناسب نوع نشاطك التجاري وفئة الجمهور المستهدف، وتستطيع طلب المساعدة من أحد خبراء التسويق ليقدموا لك الدعم اللازم والخاص بالتسويق عن مشروعك ومنتجاتك، وهذه أهم العوامل التي يتم الأخذ بها عند وضع استراتيجية التسويق الخاصة بمشروعك:

– القيام بالتحليلات والدراسة الخاصة لتحديد الجمهور المستهدف لنشاطك التجاري، ووضع اللغة المناسبة للتحدث إليه وبناء علاقة وثيقة بينه وبين علامتك التجارية.
– وضع أهداف لاستراتيجية التسويق قبل تنفيذها حتى تمتلك القدرة على تقييم نتائجها وهل كانت نتائج ناجحة أم لا؟
– اختيار الوسيلة الإعلانية التي ستقوم باستخدامها للترويج عن مشروعك، وبما أننا نتحدث خلال هذه المقالة عن المشاريع الأونلاين، فبالطبع ستكون وسيلة الدعايا لمشروعك هي شبكات الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي، وهذا يؤخذنا للخطوة التالية وهي خطوة تواجد وتفعيل مشروعك اونلاين.

4- بث المشروع اون لاين

كما وضحنا أن هدف هذا الموضوع هو النقاش حول إنشاء المشاريع الأونلاين، وخلال النقاط السابقة وضحنا أهم الخطوات الأولية لبدء المشروع من حيث اختيار الفكرة والاسم والعلامة التجارية المميزة، ومن ثم اختيار المنتج أو الخدمة وتقديمها بشكل يحتاجه الجمهور بالفعل.

لنبدأ بعد هذا مهمة تحقيق هدف هذه المقالة وهو بدء انشاء المشروع أونلاين وبدء العمل على تنفيذه وهذا يتم من خلال أكثر من طريقة مثل:

– إنشاء موقع ويب أو متجر إلكتروني لعرض المنتجات أو الخدمات من خلاله.
– إنشاء صفحة أو جروب عبر الفيسبوك للتجارة والبيع من خلاله.
– انشاء حساب في أي من منصات التواصل الاجتماعي وبدء التسويق والبيع من خلاله، مثل الفيس بوك ، انستقرام ، بينترست ، تويتر .
– تصميم تطبيق جوال وعرض المنتجات أو الخدمات عن طريقه.

من خلال أي من هذه الطرق أو المنصات يمكن لمشروعك الآن التواجد والظهور أون لاين للجمهور والمتسوقين عبر الإنترنت ويمكنهم الوصول إليه بسهولة، ولكن مع اتباعك لاستراتيجيات التسويق الإلكتروني المختلفة لنجاح أهداف هذا المشروع واستمرار تواجده بين الكثير من المشاريع الأونلاين.

كيف تساعدك اكسباند كارت في انشاء مشروع اون لاين ؟

انشاء مشروع اون لاين مع اكسباند كارت

الآن هو الوقت الأمثل لبدء العمل عبر الإنترنت وكسب الأموال من التجارة الالكترونية في مختلف المجالات والأنشطة التجارية، ونلاحظ جميعًا ما يعانيه العالم أجمع اليوم بسبب تأثر تفشي فيروس كورونا المستجد COVID-2019 الذي أثر على الاقتصاد والتجارة تأثير مروع أدى إلى إفلاس الكثير من المشاريع والشركات.
وعلى الرغم من تأثر أصحاب المتاجر الالكترونية بهذه الأزمة إلا أنها لا تقارن بما يعاني به الشركات والأسواق التجارية التقليدية من قصور وخسارة بشكل فادح.

مع اكسباند كارت تستطيع البدء في انشاء مشروع اون لاين خاص بك، أيًا كان النشاط التجاري الذي تختار العمل به أو إذا كان لديك نشاط تجاري بالفعل وترغب بتطويره والعمل به عبر الإنترنت.

حيث تأتي الخطوة الأهم من خطوات انشاء مشروع اون لاين خاص بك، هي اختيار شريك النجاح الذي سيوفر لك الدعم والخطوات الأولية تجاه العمل عبر الإنترنت، وهذا من خلال امتلاك متجر إلكتروني خاص بك.
وهذا هو دور “اكسباند كارت” المنصة الأفضل في الوطن العربي وهي توفر لك الكثير من المزايا والتسهيلات لبدء مشروعك التجاري اونلاين من البداية وتنضم لأكثر من 10 آلاف متجر شركاء معنا.

وتتميز “إكسباند كارت” بتوفير الكثير من الخطوات الأخرى التي سيكون عليك اتباعها في رحلة إنشاء وتأسيس عملك عبر الإنترنت، إلى جانب إنشاء و تصميم المتجر الالكتروني الخاص بك من البداية.
فمثلًا تجد أن المنصة توفر لك عند إنشاء متجر إلكتروني، الكثير قوالب وتصاميم فريدة وجذابة ومرنة لتناسب الأتشطة التجارية المختلفة، إلى جانب الكثير من المميزات الأخرى التي سنتعرف عليها باستفاضة فيما يلي.
وحتى بعد ذلك عندما تريد في تطوير وتحسين عملك، تجدنا بجانبك نوفر لك الدعم المعرفي والتجاري والتقني اللازم لتحقق النجاح المرجو من نشاطك التجاري.

خلال الفترات الآتية سوف نعرض لك أهم الخطوات التي تحتاجها لبدء انشاء مشروع اون لاين وبدء رحلة العمل والربح بالتجارة الإلكترونية وما هي المزايا التي نوفرها لك عبر منصة إكسباند كارت واحدة من أكبر منصات التجارة الإلكترونية في الوطن العربي.
ابدء الآن تجربة مجانية لمدة 15 يوم وانشئ متجرك الإلكتروني وانطلق في عالم التجارة الإلكترونية والربح عبر الإنترنت سواء عبر بيع منتجات أو عرض خدمات ما، وسوف نوضح لك فيما يلي الخطوات اللازم اتباعها بعد اختيار إنشاء المتجر الإلكتروني الخاص بك مع منصة Expand cart.

اقرأ أيضًا : انشاء و تحسين صفحات الهبوط و الـ اعلان عليها – دليلك الكامل

مميزات انشاء متجر الكتروني مع منصة إكسباند كارت

انشئ متجرك الإلكتروني مجانًا مع اكسباند كارت

تفتخر منصة إكسباند كارت بتوفير العديد من المزايا التنافسية الخاصة عند انشاء المتجر الالكتروني الخاص بك من خلالنا، فنحن نؤمن ونرى أهمية التجارة الالكترونية منذ نشأتنا ونعمل دائمًا عن كثب للتميز والانفراد بكل ما هو جديد في مجال العمل عبر الإنترنت وانشاء المشاريع اون لاين حتى نمتلك القدرة على توفير المقومات والأدوات المختلفة التي يحتاجها أي شخص عند بدء انشاء مشروع اون لاين ونجتهد لنستطيع تقديمها بشكل بسيط وفعال ليتمكن الاستفادة منها الأشخاص التي لا تملك الخبرة بمجال التجارة عبر الانترنت أكثر من الأشخاص الذين يمتلكون الخبرة بالمجال.
وقد استغرقت جميع المزايا والتسهيلات التي نقدمها لك الآن الكثير من السنوات والمجهودات ليتم تطبيقها بشكل احترافي وفعال، نفخر بخدمتك من خلال توفير المميزات والخدمات الآتية:

1- لوحة تحكم مرنة:

بمجرد انشاء المتجر تستطيع الدخول واستخدام لوحة التحكم المرنة التي توفرها لك المنصة وهي تتمتع بالسهولة والمرونة ولا تحتاج لأي خبرة فنية منك للتعامل معها، فمبجرد امتلاك متجرك ستمتلك القدرة على إدارته بالطريقة التي تناسبك وبشكل احترافي، وفي البداية سيجب عليك أن تبدأ الآن في رفع المنتجات أو السلع أو الخدمات التي ستقوم بعرضها عبر المتجر، مع رفع صور ووصف قصير وفيديوهات لهم، ومن ثم استخدام وتطبيق باقي الإعدادات باللوحة.

2- تصميمات قوالب احترافية

العديد من القوالب والتصاميم لمتجرك انشاء مشروع اون لاين

احصل على تصميمات فريدة ومميزة لمتجرك الإلكتروني أيًا كان نوع نشاطه التجاري سوف تحصل على تصميم لائق ومميز يساعدك في جذب انتباه الجمهور وتحقيق أعلى معدلات بيع، نمتلك تصاميم وقوالب مناسبة لـ (الموضة، الأثاث، الرياضة، الإلكترونيات، أعمال) ويمكنك تعديل وتحسين المتجر الالكتروني الخاص بك مع الوقت وليس ضروري الالتزام بتصميم بعينه إلى الأبد.
وتتميز لوحة التحكم التي توفرها لك منصة اكسباند كارت بالمرونة والسهولة لتساعدك على تجربة واختيار التصميم والقالب المناسب لك في أي وقت دون الحاجة لأي خبرة فنية منك.

3- تطبيقات وخدمات لإدارة المتجرك

تطبيق Zedesk للدردشة الآلية مع عملائك انشاء مشروع اون لاين

أكثر من 150 تطبيق وخدمة يسهلون عليك إدارة متجرك الخاص، ويمكنك الحصول عليها بمجرد إطلاق المتجر الالكتروني الخاص بك معنا، حينها سوف تمتلك لوحة التحكم الخاصة بك وامتلاك القدرة على إدارة متجرك كيفما تريد، من حيث اختيار التطبيقات والخدمات التي تساعدك في إدارة المتجر مثل: تطبيقات الدردشة الآلية التي تساعدك في التواصل والرد على عملائك.

حيث كما ذكرنا فيما سبق أن هناك بعض العوامل والمقومات تعتمد عليهم التجارة الإلكترونية في عملها ولتحقيق النجاح المرجو منها، ولاتباع هذه العوامل تحتاج لوقت ومجهود كبير.
فمثلًا من أهم هذه العوامل خدمة الرد والتواصل مع العملاء، وهذا يحتاج لفريق كبير ومحترف من خدمة العملاء للقيام به ولكن مع التطبيقات التي توفرها لك منصة اكسباند كارت كتطبيق الدردشة الألية Zendesk يمكنه القيام بهذه المهمة بأفضل ما يمكن وتوفير الوقت والمجهود والمال لك.
ومن التطبيقات والخدمات الأخرى التي تستطيع الحصول عليها عبر لوحة التحكم الخاصة بمتجرك، خدمة تتبع الشحنات، وخدمة الربط بين متجرك وحسابات التواصل الاجتماعي والبريد الإلكتروني مما يسهل عليك الكثير من الخطوات عند تطبيق استراتيجيات التسويق الالكتروني للمتجر.

4- تصميم تطبيق جوال لمتجرك

احصل على تطبيق جوال لمتجرك الآن

أكثر من 82% من المتسوقين عبر الإنترنت يتسوقون عبر هواتفهم الجوال طبقًا لما ذكره موقع الإحصائيات الشهير Statista وهذه نسبة كبيرة لا يمكنك خسارتها.
ولأننا ندرك أهمية التسوق عبر الجوال اليوم بالنسبة للجمهور، نوفر لك عبر الاشتراك بمنصتنا إمكانية إنشاء وتصميم تطبيق لمتجرك عبر الهاتف الجوال حتى تستطيع الوصول لشريحة أكبر من جمهورك المستهدف، وليتمكن عملائك الحاليين من الوصول لك في أي وقت وفي أى مكان مما يزيد من عمليات البيع وارتفاع معدل المبيعات ومن ثم زيادة الأرباح.

5- التسويق الالكتروني عبر منصات التواصل الاجتماعي

الدمج بين متجرك الإلكتروني والفيسبوك

لـ منصات التواصل الاجتماعي أهمية كبيرة لنجاح المشاريع التجارية اون لاين، فأنت تستطيع عبر هذه الوسائل الوصول لقاعدة كبيرة من الجمهور قد تصل إلى مليارات يوميًا، لهذا وضع استراتيجية تسويق عبر أي من منصات التواصل الاجتماعي المختلفة ضروري وعليك القيام به لتحقيق معدلات بيع أعلى وأرباح أكثر، ومن خلال فريق المسوقين لدينا في اكسباند كارت يمكننا إنشاء حسابات لعلامتك التجارية عبر وسائل التواصل الاجتماعي والربط بينها وبين متجرك واستخدامها في الترويج للمنتجات أو الخدمات التي تعمل بها.

6- شركات شحن عالمية

أفضل شركات الشحن مع اكسباند كارت

أكثر من 20 شركة شحن عالمية ومحلية يمكنك عقد الاتفاق معها لتوصيل الشحنات والطلبات الخاصة بمتجرك، ونتميز خلال لوحة تحكم متاجر اكسباند كارت بإمكانية الربط بينها وبين كل هذه الشركات وإرسال واستقبال البيانات والطلبات عبر لوحة التحكم لتوفير الوقت والمجهود لك ولفريقك.

تتيح لك شركات الشحن هذه شحن طلبات متجرك لعملائك في أي منطقة جغرافية سوف تحدد العمل والتوصيل إليها ستجد لها توصيل من خلالنا ومن أشهر شركات الشحن التي يمكنك التعاقد معها (Armada، Salasa، FedEx، Aramex)

7- بوابات دفع آمنة

توفير بوابات الدفع الآمنة لمتجرك

تساعدك اكسباند كارت في تطبيق أكبر وأقوى أنظمة وبوابات الدفع الإلكترونية الآمنة مثل PayPal، MasterCard، Moyaser، PayTaps وكل بوابات الدفع هذه وأكثر سوف توفر لك سهولة تطبيق نظام الدفع الإلكتروني عبر متجرك، مما يتيح لعملائك حرية الاختيار بين العديد من أنظمة الدفع سواء الكاش أو الإلكتروني، لتنال رضا عملائك بمختلف فئاتهم وشرائحهم، كما تمتلك التطبيقات والخدمات الخاصة بإدارة ومراقبة هذه المدفوعات مع توفير تقارير شاملة ودورية لك.

8- خدمة الدعم الفني

التواصل مع مركز المساعدة من اكسباند كارت

تقدم لك منصة Expandcart خدمة الدعم الفني اللازم لك ولمتجرك الإلكتروني طوال اليوم لمدة 24 ساعة، يمكنك التواصل معنا وترك استفساراتك بالطريقة الأفضل لك سواء عبر الدردشة الآلية، أو عبر رسائل البريد الالكتروني ، أو عبر الاتصال الهاتفي.

كما نحرص من خلال مركز المساعدة الخاص بنا توفير كل الدعم المعرفي اللازم لك والذي تحتاجه لإدارة متجرك ومنتجاتك وإدارة الشحنات وطرق الدفع، لا تقلق فكل خطوة من خطوات إدارة المتجر صُممت بشكل بسيط حتى لا تحتاج لخبرة فنية من الشخص الذي يقوم بإدارتها.

اقرأ أيضًا : التسويق و الاعلان باستخدام سناب شات Snapchat في التجارة الالكترونية

الخلاصة:

وفي النهاية نستطيع الوصول إلى حقيقة أهمية التجارة الإلكترونية ودورها الكبير في تنشيط وازدهار التجارة بشكل عام، وأن من أفضل أشكال التجارة والعمل اليوم هي العمل عبر الإنترنت عن طريق انشاء مشروع اون لاين وبدء التجارة والربح من خلاله.

وقد ذكرنا كثيرًا أهمية ومزايا إنشاء متجر إلكتروني للعمل والربح عبر الإنترنت من خلاله ومازلنا نستمر في عرض هذه المميزات كلما تتاح لنا الفرصة، إيمانًا منا بضرورة الوصول لكل المهتمين بمجال التجارة الإلكترونية أو العمل عبر الإنترنت بمعرفة هذه المميزات والتسهيلات التي نوفرها لهم لتعزيز دافع خوض التجربة لديهم وتشجيعهم على إتمام هذه التجربة الآن.

مميزات متنوعة يمكنك الوصول إليها عند انشاء مشروع اون لاين وبداية العمل والتواصل مع الجمهور عبر شبكة الانترنت المذهلة، وهذه تعد من أهم مميزات البيع عبر الإنترنت فيمكنك الوصول لشريحة كبيرة من الجمهور المتسوق عبر الإنترنت في أي وقت وفي أي مكان يمكنه إتمام عملية البيع، والكثير من العوامل والخصائص التي يمكنك إضافتها إلى متجرك لتصبح عوامل جذب قوية لعملائك المستهدفين.

لا تتردد في خوض تجربة العمل عبر الإنترنت، انشئ متجرك الإلكتروني الآن واستغل التجربة المجانية التي توفرها لك منصة “اكسباند كارت” المنصة الأكبر في الوطن العربي، وابدء في انشاء مشروع اون لاين خاص بك واستمتع برحلة البيع والشراء عبر الإنترنت، وكسب الأرباح والأموال.

فيديو توضيحي لكيفية انشاء متجر الكتروني بـ اكسباند كارت