شات بوت Chatbot | ما هي أهمية الشات بوت لـ مشروع المتجر الالكتروني | إكسباند كارت
37519
rtl,post-template-default,single,single-post,postid-37519,single-format-standard,ajax_fade,page_not_loaded,,qode-theme-ver-7.7,wpb-js-composer js-comp-ver-5.4.5,vc_responsive,elementor-default
 

ما هو الـ شات بوت Chatbot واستخدامه في التجارة الالكترونية وزيادة أرباح المتجر الالكتروني

شات بوت المتجر الالكتروني مشروع متجر الكتروني التجارة الالكترونية Chatbot

تعتمد التجارة الالكترونية و البيع اون لاين على العديد من العوامل المساعدة والبرامج و التطبيقات والإضافات التي يحتاج إليها مشروع المتجر الالكتروني في البنية الأساسية له، والتي تعد كذلك أحد مقومات نجاح العمل وتحقيق مزيد من المبيعات وبالتالي تحصيل أرباح غير مسبوقة؛ ويأتي الـ شات بوت Chatbot على رأس تلك التطبيقات والإضافات.

لكن؛ ماذا يُقصد بالـ شات بوت Chatbot ، وما هو استخدامه وطريقة عمله، وأهميته بالنسبة لعالم التجارة الالكترونية وبناء مشروع المتجر الالكتروني بشكل احترافي، وكيف يساعد العديد من أصحاب المتاجر الالكترونية المختلفة حول العالم في نجاح تجارتهم وزيادة حجم المبيعات ومن ثم نسب الأرباح.

كل هذه الأمور وأكثر سوف نناقشها بشكل تفصيلي ودقيق خلال سطور هذا المقال الجديد على منصة التجارة الالكترونية “اكسباند كارت”، فبنهاية المقال سوف تكون قادرًا على استخدام الشات بوت باحترافية شديدة داخل متجرك الالكتروني بشكل يساعدك على زيادة حجم مبيعاتك وتحصيل أرباح غير مسبوقة.

ففي الفترة الأخيرة فقط، ازداد اعتماد التجار بشكل عام سواء أصحاب متاجر الكترونية أو علامات تجارية أو مزودي خدمات عبر شبكة الإنترنت، بشكل كبير على تطبيقات أو إضافات الـ Chatbot داخل متاجرهم؛ وذلك لما تحققه لهم من مزايا وفوائد حتى وإن كانت محدودة إلا أنها بالغة الأثر.

يكفي أن تعلم أنه كان من المتوقع لدى الخبراء والرواد في صناعة التجارة الالكترونية حول العالم، أنه مع حلول العام الحالي عام 2020 سوف يدير ​​العملاء 85٪ من علاقاتهم المؤسسية دون التفاعل مع الإنسان، وهو ما يعني أن ذلك تم عن طريق التواصل مع إنسان آلي من خلال برامج الـ شات بوت المختلفة.

ليس هذا وفقط، فالأرقام والمؤشرات التي سلكت نفس الاتجاه كثيرة، وهو أن الاعتماد على البشر الذين يمثلون خدمة العملاء في أي مؤسسة أو قطاع أعمال سوف يقل كثيرًا، فعلى سبيل المثال وليس الحصر، وجد Facebook أن العملاء أكثر احتمالية بنسبة 50٪ للشراء من علامة تجارية بعد الدردشة مع الشركة – بغض النظر عما إذا كانت إنسانًا أو روبوتًا.

وإذا كان الاعتماد على الجنس البشري من أجل تحمل تلك المهام على مدار الساعة أمر صعب ومكلف للغاية، فإن الاعتماد على الـ Chatbot في هذه الحالة هو الحل الأنسب والأكثر نفعًا؛ لذا نؤكد على أهمية هذا الخيار عند بناء المتجر الالكتروني الناجح والفعال في ظل تلك المنافسة الشرسة في عالم البيع اون لاين .

دعونا نعود مرة أخرى إلى الفوائد التي يجنيها بالفعل أصحاب المتاجر الالكترونية و مواقع البيع اون لاين ومزودي الخدمات على شبكة الانترنت وكذلك كافة العلامات التجارية، من الاعتماد على الشات بوت كواحد من العوامل المساعدة في إدارة المتجر وقيادة عمليات البيع الناجحة من خلال التواصل مع العملاء المحتملين والرد على استفساراتهم وأسئلتهم حول المنتج أو الخدمة في أي وقت على مدار الساعة.

شات بوت المتجر الالكتروني مشروع متجر الكتروني التجارة الالكترونية Chatbot

إليك بعض أبرز الفوائد والأسباب وراء الاعتماد على مثل هذه البرامج والعوامل المساعدة في التجارة الالكترونية :

  • قال 55٪ من المشترين أنهم يفضلون التواصل مع الشركات والمتاجر بأنواعها المختلفة من خلال برنامج المراسلة. كنشاط تجاري وكصاحب متجر الكتروني ، إذا كنت تريد التعامل واستقبال عملائك الحاليين وكذلك العملاء المحتملين حيث يكونون بكفاءة واحترافية شديدة، فإن برامج الدردشة الآلية هي إجابتك.
  • برامج الدردشة الآلية توفر لك الوقت والمال بشكل مذهل. إذا كنت تعتمد على البشر العاديين حاليًا للرد على الأسئلة السهلة واستفسارات العملاء البسيطة، ففكر في استخدام برنامج الدردشة الآلي Chatbot هنا واستخدام تلك القوة البشرية في مكان آخر.
  • ميزة أخرى وفائدة كبيرة وفي غاية الأهمية، ألا وهي أن روبوتات الدردشة أو برامج الشات بوت المختلفة لا تمرض أبدًا ولا تدعي المرض على الإطلاق ولا تحتاج إلى إجازة أسبوعيًا أيضًا؛ فقد يكونون أكثر موظفيك ثقة وأقلهم تكلفة وأكثرهم مجهود.

الآن، وبعد أن استعرضنا بعضًا من الأرقام المذهلة حول الدردشة الآلية وأهميتها في عالم الأعمال والأنشطة التجارية، وبعضًا من أهم فوائدها والأسباب الرئيسية التي تدفعك نحو الاعتماد عليها بشكل أساسي في الرد على عملائك وإتمام صفقات البيع؛ دعونا نتعرف أكثر على تلك البرامج عن قرب.

إليك أبرز الموضوعات التي سوف نناقشها خلال هذا المقال:

ما هو الـ شات بوت Chatbot ؟!

كما هو واضح من اسمها، فإن الشات بوت Chatbot هي عبارة عن برامج دردشة آلية تحدث بين البشر والآلة، وفي هذه الحالة تتكفل الروبوتات اعتمادًا على الذكاء الاصطناعي بالرد على رسائل العملاء من البشر وإيجاد إجابات شافية ودقيقة حول مختلف استفساراتهم، وذلك من خلال المواقع الإلكترونية و تطبيقات الهواتف الجوالة .

فهي عبارة عن أداة مراسلة فورية عبر الإنترنت تمت برمجتها للتفاعل بشكل تحادثي مع البشر وأداء مهام معينة، وتعد هي الطريقة الأكثر شيوعًا الآن بين العديد من الشركات ومؤسسات الأعمال من أجل لسماح للعملاء بالتفاعل مع شركاتهم بشروطهم الخاصة، أي وقتما يشاءون بشكل فوري ودون انتظار رد فريق خدمة العملاء البشري على رسائلهم.

وقد حقق الـ شات بوت أو برامج الدردشة الآلية نتائج إيجابية فيما يتعلق بالتفاعل مع العنصر البشري وتلبية متطلباته بشكل دقيق وكفاءة عالية، سواء بالرد على الأسئلة أو توضيح أي من استفسارات العملاء المختلفة حول المنتجات أو السلع أو الخدمات المعروضة.

وجدير بالذكر أن نشير إلى أن تلك الروبوتات التي تتولى عمليات الدردشة الآلية مع العملاء الحاليين أو العملاء المحتملين داخل المتجر الالكتروني تكون مبرمجة مسبقًا على لغة معينة وهي اللغة التي يتواصل بها العميل مع المتجر؛ بحيث يمكن التفاعل فيما بينهما عند بدء الدردشة من قبل العميل بشكل فوري ومفهوم للطرفين. 

وفي الفقرات التالية في المقال سوف نتعرف على الطريقة التي تعمل بها تلك الروبوتات وطرق توظيفها في الرد على العملاء بكفاءة وسرعة؛ لكن قبل ذلك لابد أن نلقي نظرة على مجموعة من أبرز مزايا استخدام الشات بوت قي التجارة الالكترونية والتوظيف الجيد لها داخل المتجر الالكتروني أيًا كانت طبيعته.

أهمية ومزايا الـ شات بوت Chatbot

التجارة الالكترونية Chatbot

أكدنا مرارًا وتكرارًا خلال فقرات المقال على أهمية الشات بوت وما يحققه من نتائج مرضية وفعالة فيما يوكل له من مهام من قبل مختلف الشركات والأنشطة التجارية الإلكترونية المتنوعة، ولكن بشكل أكثر تفصيلًا، تكمن أهمية برامج الدردشة الآلية فيما يلي:

  1. تساعد العملاء سواء الحاليين أو المحتملين في المقام الأول وبفاعلية كبيرة على الوصول إلى ما يحتاج إليه بالفعل من خلال التفاعل معه والرد على استفساراته والإجابة على أسئلته المختلفة؛ وهو ما يضفي نوع من الاحترافية في التفاعل مع العميل يساعد في جذب العميل وكسب ولائه لـ المتجر الالكتروني أو العلامة التجارية بشكل عام.
  2. يأتي في المقام الثاني وهي نقطة مرتبطة كثيرًا بالنقطة السابقة، وهي الرفع من كفاءة خدمة العملاء بشكل عام التي تُقدم من خلال شركتكم مع التخفيض كثيرًا من التكلفة المادية العالية لتوظيف فريق خدمة عملاء يعمل على مدار الساعة. وهو بدوره يوفر جزء كبير من ميزانية الأعمال ويساعد على استثمارها في مهام أخرى بما يساعد على التطوير والنجاح بشكل أكثر فاعلية.
  3. توفير الوقت على العملاء سواء الحاليين أو المحتملين، وذلك من خلال الرد الفوري على أي من استفساراتهم والإجابة على أسئلتهم دون حاجة منهم إلى انتظار فريق خدمة العملاء للرد عليهم في مواعيد العمل الرسمية للشركة أو المؤسسة. وهو أمر في غاية الأهمية، وذلك لأنه أثناء انتظار الرد من قبل شركتكم قد يسبقك منافس لك في السوق إلى جذب العميل وهو أمر مُحبط للغاية.
  4. الحصول على رضا العميل وكسب ولائه بدرجة كبيرة للعلامة التجارية أو المتجر الالكتروني الخاص بك، إذ أن استخدام الـ شات بوت في الرد الفوري على العملاء من شأنه تقديم تجربة مستخدم ممتازة وعالية الجودة، وهو بدوره ما ينعكس إيجابيًا على مبيعات المتجر وجذب مزيد من العملاء المحتملين، بل وتحويلهم إلى مشترين بالفعل. وهذا أمر يسعى إليه كثير من رواد التجارة الالكترونية وأصحاب مواقع البيع عبر الإنترنت، ويسخرون ميزانيات باهظة من أجل الوصول إلى هذه الغاية بالفعل.
  5. أتمتة خدمة العملاء، بحيث تكون الاستجابة فوريةً للغاية على جميع التساؤلات البسيطة.
  6. تخفيف الكثير من الضغط الواقع على كاهل موظفي خدمة العملاء من الموارد البشرية داخل الشركة أو المتجر الالكتروني أو المؤسسة، بحيث تتولى الـ شات بوت أو برامج الدردشة الآلية الرد على الاستفسارات البسيطة والأسئلة الشائعة  السهلة، بينما يقتصر دور العناصر البشرية على حل المشكلات المُعقدة التي يطرحها العملاء. وهو أمر مفيد للغاية وفي نفس الوقت موفر كثيرًا خاصة فيما يخص أعداد موظفي خدمة العملاء، فبدلًا من توظيف أعداد كبيرة للرد على كافة الأسئلة البسيطة والصعبة والمعقدة، يمكن توظيف عدد أقل فقط لتولي الأمور المعقدة.
  7. دعم صورة وكفاءة العلامة التجارية بشكل عام، فكلما كنت متاح على مدار 24 ساعة طوال 7 أيام في الأسبوع للعملاء على أنواعهم، كلما دعم ذلك الصورة الذهنية عن علامتك التجارية أو متجرك الالكتروني لدى العملاء. وقد أكدنا في العديد من المقالات السابقة على مدونتنا على أن توفير فريق خدمة عملاء ذات كفاءة عالية على مدار الساعة للرد على استفسارات الجمهور يعد من أهم وأفضل استراتيجيات رفع كفاءة مشروع المتجر الالكتروني وكسب ثقة العملاء وكذلك ولائهم لعلامتك التجارية. لذلك احرص على أن تكون متوفرًا لعملائك على مدار الساعة وذلك من خلال الاعتماد على برامج الـ chatbot.
  8. التفوق على المنافسين في السوق وجعلك متقدمًا بخطوة عنهم في كثير من الأحيان، وهو ما يدعم في النهاية نجاح عملك وتجارتك بالشكل المطلوب.
  9. أخيرًا وليس آخرًا، تساعد برامج الشات بوت على تسريع تنفيذ العمليات ومعالجتها.
اقرأ أيضًا : كيفية بناء العلامة التجارية وأهميتها لمتجرك الالكتروني

كيف يعمل الشات بوت Chatbot ؟! وماهي أنواع برامج الدردشة الآلية ؟!

الآن جاء الدور على التعرف عن قرب عن الطريقة التي تعمل برامج الروبوتات الخاصة بكافة برامج الشات بوت Chatbot . هناك نوعين رئيسين يأتي بهما الشات بوت ويتحكمان بشكل أو بأخر في طريقة العمل المُتبعة من أجل الرد على استفسارات العملاء في التجارة الالكترونية والإجابة الدقيقة والنموذجية على كافة أسئلتهم فيما يتعلق بالنشاط التجاري.

تلك النوعين هما: Decision-tree Chatbots أو شجرة القرار والتي تُعرف عربيًا بتلك المستندة إلى القواعد المبنية مسبقًا، أما النوع الثاني منها هي برامج الدردشة الآلية القائمة على معالجة الذكاء الاصطناعي . وفيما يلي شرح مفصل لكل نوع منهما:

النوع الأول/ الشات بوت المستندة إلى القواعد (شجرة القرار)

مشروع متجر الكتروني

الـ شات بوت المستندة إلى القواعد أو المعروفة بشجرة القرار، هي تلك التي تستخدم روبوتات تعتمد على التنبؤ باستفسارات العملاء وأسئلتهم وبناء قواعد وبيانات جاهزة للرد على مثل هذه الاستفسارات والأسئلة.

ومن أجل التعرف بدقة على احتياجات ومتطلبات العملاء، تعتمد تلك النوعية داخل مشروع المتجر الالكتروني على منح المستخدمين قائمة بالخيارات المعدة مسبقًا – في شكل أزرار و “ردود سريعة”. 

على سبيل المثال تطرح عليه تساؤل معين وتتيح لها خياران أو أكثر وكل خيار يؤدي به إلى ردود معينة من قبل الروبوتات وتكون هذه الردور مبنية مسبقًا من قبل القائم بإعداد الشات بوت داخل المتجر أو الموقع الالكتروني أو أي من وسائل التواصل المُعتمدة في الدردشة والتفاعل مع العملاء.

وبالتالي نجد أن مثل هذه النوعية من الـ Chatbots لا تحتاج بأي شكل من الأشكال إلى برامج التعلُّم الآلي لأنها لا تحتاج إلى تفسير أي شيء؛ إذ يقوم برنامج التتبُّع بتحديد موقع الكلمات الرئيسية وتوجيه المحادثة في كل مرحلة من خلال تقديم اثنين من خيارات الاستجابة المحددة مسبقًا.

وفي هذا الشأن، لابد أن نشير إلى أن أنظمة الرد الصوتي التفاعلي وبرامج الدردشة الآلية المستندة إلى القواعد تعمل على تضييق كل محادثة ببطء مع المستخدم حتى يتلقى هذا الشخص الاستجابة أو الخدمة التي يبحث عنها.

ففي كل خطوة يقدم الروبوت للمستخدم مجموعة من الخيارات للاختيار من بينها، وبالتالي إنشاء “شجرة”؛ لذا أُطلق على هذا النوع شجرة القرار.

مزايا الشات بوت المستندة إلى القواعد (شجرة القرار)

من الطبيعي أن يكون لكل نوع من النوعين السابق ذكرهما مزايا خاصة به وأيضًا عيوب، وخلال النقاط التالية سوف نستعرض بعض من أهم وأبرز مزايا النوع الأول من الـ Chatbots المستخدمة في التجارة الالكترونية وهي كما يلي:

  1. تعد برامج الشات بوت المستندة إلى القواعد أسهل وأسرع من غيرها من حيث الإعداد في المتجر الالكتروني وغيره من المواقع الالكترونية الأخرى.
  2. تُعد كذلك برامج وروبوتات هذا النوع هي الأفضل من بين منافسيها من حيث أداء المهام البسيطة والغير معقدة داخل الشركات ومؤسسات الأعمال التي تؤدي خدمات مختلفة للعملاء. على سبيل المثال وليس الحصر، تأكيد الطلب على منتج، أو تسجيل طلب في مطاعم الأكل السريع أو حجز عرض توضيحي، وغيرها من المهام ممن نفس تلك الطبيعة.
  3. يحل مشاكل العملاء الحقيقية دون إضافة مجموعة من الأجراس والصفارات غير الضرورية، وذلك بشكل سريع وفوري وبكفاءة عالية.
  4.  تستند برامج الـ شات بوت من هذا النوع الأول إلى منطق أساسي وهو “إذا كان هذا بعد ذلك” لمساعدة مستخدمي الموقع على الوصول إلى المكان الذي يريدون الذهاب إليه.
عيوب الشات بوت المستندة إلى القواعد (شجرة القرار)

بعد أن استعرضنا أبرز وأهم المزايا التي يطرحها هذا النوع لمستخدميه من أصحاب المتاجر الالكترونية ومزودي الخدمات عبر الإنترنت، لابد أن نشير إلى عيوب هذا النوع من برامج الدردشة الآلية.

قد تفقد بسبب هذه النوعية عملائك المحتملين أو الحاليين، ففي حالة إذا كان المستخدم بحاجة إلى شيء لم يتم ذكره في الردود المحدودة ، فقد يتخلى عن موقعك.

وفي حالة أخرى أسوأ وطأة من قبلها وهي إذا تلقى روبوت الدردشة ردًا غير مكتوب ، فسوف يرسل للمستخدم الرد الافتراضي المزعج، وهو الأمر الذي 

يجعله يشعر بالضجر من موقعك أو متجرك.

آلية عمل الشات بوت المستندة إلى القواعد (شجرة القرار)

الآن، حان الوقت للتعرف على آلية عمل روبوتات الدردشة الآلية المستندة إلى القواعد أو المعروفة باسم (شجرة القرار). كما قولنا تسير آلية العمل وفق هذا النوع على شكل شجرة، بطرح سؤال وتحديد خيارات ومع كل قرار تظهر خيارات أخرى وهكذا حتى الوصول إلى ما يريده العميل تحديدًا.

ويمكن أن نشرح ذلك تفصيلًا فيما يلي:

  • لابد أن تبدأ المحادثة في مكان ما (سواء داخل مشروع المتجر الالكتروني أو على أي من مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالعلامات التجارية)، وعادة ما تبدأ المحادثة بـ “أهلًا بك فلان).
  • ثم مع كل رد، أي إجراء (أو عدمه) من العميل، يتفرع برنامج الدردشة المبني على القرار إلى سيناريوهات مختلفة أمام العميل.
  • وأخيرًا، استنادًا إلى التعليقات التي يحصل عليها برنامج الدردشة الآلي من المستخدم، يمكنه إعطاء أنواع مختلفة من الرد المكتوب أو تشغيل مهمة على سبيل المثال (إرسال بريد الكتروني ، أو إعادة التوجيه إلى صفحة أخرى، أو جدولة اجتماع، أو إصدار فاتورة، وما إلى ذلك).

النوع الثاني/ الذكاء الاصطناعي أو معالجة اللغات الطبيعية

شات بوت

أما عن النوع الثاني لبرامج الـ شات بوت المستخدمة في التجارة الالكترونية والتي يُعتمد عليها كثيرًا في بنية المتجر الالكتروني الاحترافي هي تلك برامج الدردشة الآلية المستندة إلى الذكاء الاصطناعي والتي تعتمد بشكل أساسي في بنيتها إلى التعلم الآلي أو الـ Machine learning لتشغيل برنامج معالجة اللغة الطبيعية NLP .

وبشكل أساسي تعتمد برامج الشات بوت Chatbot أو الدردشة الآلية من هذا النوع على تفسير النمط وإجراء الاستنتاجات بدلاً من مجرد البحث عن الكلمات الرئيسية.

تقدم برامج الدردشة الآلية هذه والمستندة إلى الذكاء الاصطناعي خدمة عالية الجودة وتؤدي مهامها على مستوى عالي، لذا يمكنك بالفعل الاعتماد عليها بشكل أساسي في عملك وتوظيفها في معالجة الطلبات داخل مشروع المتجر الالكتروني والرد على استفسارات العملاء والإجابة على أسئلتهم المختلفة، فبشكل عام تُعتبر من واحدة من عوامل النجاح في التجارة الالكترونية حول العالم.

وإليك مجموعة من أبرز المزايا التي تقدمها برامج الدردشة الآلية المعتمدة على الذكاء الاصطناعي في التجارة الالكترونية بشكل دقيق:

مزايا الـ شات بوت المستندة إلى الذكاء الاصطناعي
  • تُعتبر برامج الـ Chatbots المستندة إلى الذكاء الاصطناعي هي الأفضل للشركات الكبيرة التي تتوقع حركة مرور متعددة اللغات وتحتاج إلى برنامج الروبوت للرد على الاستفسارات ذات المستوى الأعلى بلغات متعددة.
  • تستخدم المدخلات البشرية جنبًا إلى جنب مع التعلم الآلي للحصول على أفضل في الرد على الاستفسارات.
  • يمكن لبرامج الدردشة القائمة على الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي أن تؤدي عملاً عالي المستوى لعملك مثل معالجة عدد مذهل من مطالبات التأمين.
  • تصبح الروبوتات مع مرور الوقت أكثر ذكاءًا يمكن لبرامج الدردشة القائمة على الذكاء الاصطناعي أن تؤدي عملاً عالي المستوى لعملك مثل معالجة عدد مجنون من مطالبات التأمين. وهو أمر جيد بالنسبة لعملك إذ تصبح تلك الروبوتات أكثر خبرة في التعامل والاستجابة الفعالة لعملائك سواء الحاليين أو المحتملين.
  • ستخدم برنامج البرمجة اللغوية العصبية خوارزميات لتحديد الأنماط من البيانات السابقة وتحديد المخرجات. 
  • قد يستخدم برنامج الدردشة الآلي الذكاء الاصطناعي ناقلات الدعم والانحدار الإحصائي وأشجار القرار (أو مجموعة من الثلاثة).

وكما عهدنا وأكدنا أن كل نوع منهما كما يحمل مزايا وميزات عديدة فإنه يحتوى على عيب أو أكثر، وفي هذه الحالة فإن أكثر ما يعيب برامج الشات بوت Chatbot المستندة إلى الذكاء الاصطناعي ما يلي:

عيوب الشات بوت المستندة إلى الذكاء الاصطناعي

أكثر عيب تحتوي عليه برامج الدردشة الآلية من هذا النوع هو أنها تستغرق وقتًا أطول في الإعداد لأنها يجب أن تتعلم كيفية الاستجابة لجمهورك.

وهذه للنقطة تحديدًا قد تصبح أقل وطأة مع مرور الزمن، فكما أكدنا في الفقرة السابقة أن الروبوتات من هذا النوع تصبح أكثر ذكاءًا مع مرور الوقت وأكثر خبرة في الاستجابة السريعة للعملاء.

وفي هذا الصدد لابد أن نشير إلى الـ Chatbots قيد التطوير ويُنتظر أن تحقق طفرة كبيرة في عالم التجارة الالكترونية التي تتوسع يومًا بعد يوم بشكل مذهل حول العالم.

آلية عمل الشات بوت المستندة إلى الذكاء الاصطناعي

تستخدم معالجة اللغات الطبيعية تعلُم الآلة لفهم الكلام البشري. للقيام بذلك، لا يركز برنامج الدردشة الآلي على الكلمات الرئيسية. بدلاً من ذلك، يقوم بتقسيم العبارات إلى عناصر منطقية، وهي كما يلي:

المقاصد: ما أراد العميل تحقيقه في خط المحادثة.

الكيانات: المتغيرات التي تضيف التفاصيل وتوضح الهدف.

السياق: عندما لا تحتوي المرحلة على جزء حيوي من المعلومات – القصد أو الكيان – يستطيع برنامج الدردشة الآلي التعرف عليها في الأطر السابقة أو طرح أسئلة توضيحية.

اقرأ أيضًا : الدليل الكامل حول مفهوم الـ SaaS أو البرمجيات كخدمة وأهم الشركات العاملة في هذه الصناعة

كيف تتأكد من أن الشات بوت Chatbot مناسب لطبيعة عملك أو تجارتك؟!

تُعتبر الأمور إلى هذا القدر جيدة، فبعد أن قطعنا شوطًا طويلًا في التعرف على ماهية الـ شات بوت أو الدردشة الآلية وأهمية الاعتماد عليها في التجارة الالكترونية واستخدامها عند انشاء مشروع المتجر الالكتروني أو موقع البيع أونلاين، إلى جانب التعرف على أنواعها وآلية عمل كل نوع من الأنواع؛ إلا أن ما سبق يُعد هو الجزء النظري في هذا المقال.

والآن، قد حان الدور على الجزء العملي وبيان تطبيق برامج الدردشة الآلية Chatbots بشكل عملي في المواقع الالكترونية و المتاجر الالكترونية بمختلف أشكالها وأنواعها كذلك.

ويبدأ الجزء العملي باستعراض الطريقة التي يمكن من خلالها لصاحب المتجر الالكتروني أو مزودي الخدمات عبر شبكة الانترنت وأصحاب المواقع الإلكترونية المختلفة، ما إذا كانت برامج و تطبيقات الشات بوت هذه مناسبة لطبيعة أعمالهم وتجارتهم أم لا.

في هذا الشأن، هناك مجموعة من الأسئلة التي تحتاج أن تطرحها على نفسك أولًا ومن ثم الإجابة عليها جميعًا وفق طبيعة وأهداف عملك بشكل عام، وبعدها سوف تكون قادرًا على الإجابة على السؤال السابق، وهو (كيف أعرف ما إذا كان برنامج الدردشة الآلي مناسبًا لاستراتيجيتي في العمل؟).

وفيما يلي مجموعة تلك الأسئلة:

  1. هل متطلبات العنصر البشري تشكل قيدًا وعبئًا على العمل؟
  2. هل أحتاج إلى جمع البيانات أو الإبلاغ عن المحادثات؟
  3. هل تكلفة ارتكاب خطأ منخفض؟
  4. هل يحتاج عملاؤنا إلى إجابات موحدة؟

بعد طرح مجموعة تلك الأسئلة على نفسك، والتفكير جيدًا فيها قبل الإجابة، التي لابد وأن تكون دقيقة لأنها سوف تبني عليها قرار في غاية الأهمية والخطورة بالنسبة لمصير عملك أو نشاطك التجاري بشكل عام. 

إذا كانت الإجابة بنعم على جميع تلك الأسئلة السابقة، فلابد لك في هذه الحالة من استخدام روبوت الدردشة، أما إذا كانت الإجابة بنعم على البعض منها ولا على البعض الأخر؛ في هذه الحالة لابد لك وأن تبدأ باستخدام برنامج Chatbot على صفحات الويب الأقل تكرارًا.

وهناك خيار ثالث أيضًا يجب أن تضعه في الاعتبار، وهو أنه يمكنك أن أن تطلب من برنامج الدردشة بدء المحادثة ثم نقل المحادثة إلى إنسان إذا لزم الأمر.

تلك كانت المرحلة الأولى في الجزء العملي في هذا الشأن كما ذكرنا، فبمجرد أن تتأكد من أن نظام الدردشة الآلية سيكون مناسبًا بشكل أو بأخر مع طبيعة نشاطك واستراتيجية العمل لديك، فأنت بذلك تكون بصدد الانتقال إلى المرحلة التالية وهي مرحلة في غاية الأهمية، وهي مرحلة معرفة ما إذا كان عملي سيستفيد من برامج الدردشة الآلية.

كيفية معرفة ما إذا كان عملي سيستفيد من برامج الدردشة الآلية

ولكي تعرف بفاعلية ما إذا كانت برامج الدردشة الآلية الـ Chatbot هي الأداة المناسبة لعملك، إليك أهم الطرق التي تؤكد ذلك أو تنفيه، وفيما يلي أهم تلك المقومات الأساسية:

 إذا كنت:

  1. تلقي الكثير من الرسائل الواردة.
  2. تريد أن تصبح صديقا لعملائك.
  3. تتطلع إلى توفير اتصال فوري ثنائي الاتجاه على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع مع جمهورك (جيل العملاء المحتملين والمؤهلات والتسويق والمبيعات الاستباقية ودعم العملاء وما إلى ذلك).
  4. تحتاج إلى تقليل تكاليف الدعم وزيادة معدلات التحويل ومشاركة العملاء.

بعد الانتهاء تمامًا من تلك المرحلة، ومعرفة ما إذا كان عملك سيستفيد بالفعل من تطبيق أي من برامج الدردشة الآلية في التجارة  الالكترونية وما إذا كانت هي الأداة المناسبة لعملك، سوف تنتقل بعدها إلى المرحلة الأهم في هذا الشأن، وهي مرحلة تحديد نوعية الـ شات بوت Chatbot التي يحتاج إليها متجر التجارة الالكترونية الخاص بك.

وهو ما سوف نتعرف عليه باستفاضة خلال الفقرة التالية:

آلية تحديد نوعية برامج الـ شات بوت Chatbot المناسبة لـ مشروع المتجر الالكتروني

بعد أن تأكدت من أن نشاطك التجاري في حاجة إلى تطبيق نظام الدردشة الآلية للتفاعل مع العملاء الحاليين والمحتملين، تنتقل إلى احتياج أخر وهو تحديد نوعية الـ Chatbot المناسب لطبيعة عملك ونشاطك التجاري أيًا كان.

ومن أجل تخطي هذا التحدي الكبير والنجاح في اختيار النوع الأنسب لعملك، إليك مجموعة من الأسئلة تساعدك على الوصول إلى أي الأنواع يناسب طبيعة مشروع المتجر الالكتروني الخاص بك ، أطرح هذه الأسئلة على نفسك ومن ثم قم بالإجابة عليها بنفسك، ومن خلال إجابتك ستكون بصدد اتخاذ قرار صائب في هذا الشأن.

وفيما يلي مجموعة تلك الأسئلة التي يجب أن تبدأ بطرحها على نفسك كصاحب عمل أو مالك لموقع التجارة الالكترونية أو أي من المواقع الالكترونية الأخرى:

بطبيعة الحال يمكن تلخيص مجموعة تلك الأسئلة في ثلاثة أسئلة رئيسية وهي:

1- ما هو الهدف من برنامج الدردشة الآلي الخاص بمتجري الالكتروني أو عملي بشكل عام؟

الإجابة: لكي يرى الأشخاص ما إذا كانوا مؤهلين للتقدم إلى برنامجي، وهذا على سبيل المثال وليس الحصر، فقد تكون الأهداف مختلفة، فهي بطبيعة الحال تختلف من متجر لأخر ومن صاحب عمل لأخر.

2- ما صفحة الويب التي يجب أن يوجد بها برنامج الدردشة الآلي الشات بوت الخاص بعملي أو نشاطي التجاري؟

الإجابة: الصفحة الرئيسية للتطبيق. وهي تُعتبر إجابة نموذجية لأي من المتاجر الالكترونية أو مواقع البيع اون لاين أو من مواقع مزودي الخدمات عبر الإنترنت المنتشرة حول العالم.

3- من يجب أن يرى برنامج الدردشة الآلي الـ Chatbot ؟

إجابة نموذجية: جميع زوار هذه الصفحة.

وبعد الانتهاء من طرح تلك الأسئلة الثلاثة على نفسك والإجابة عليها بكل دقة، تستطيع نفسك أن تحدد أي الأنواع يحتاج إليها مشروع المتجر الالكتروني الخاص بك، هل برامج الشات بوت المستندة إلى القواعد (شجرة القرار) أم برامج الدردشة الآلية المستندة إلى الذكاء الاصطناعي.

كانت تلك أهم ثلاث مراحل في التطبيق العملي داخل مشروع المتجر الالكتروني الخاص بك، حتى تكون بصدد استخدام نظام الدردشة الآلية بفاعلية ونجاح بما يحقق أهداف عملك ويساعد على حيوية التفاعل مع العملاء سواء الحاليين أو المحتملين. وكل هذه أمور في غاية الأهمية، إذ تصب كلها في النهاية في صالح العمل وكسب مزيد من العملاء الجدد وتحويلهم إلى مشترين فعليين، ما يعني ارتفاع كبير في حجم المبيعات وهو ما يؤدي بدوره إلى ارتفاع كبير أيضًا في حجم الأرباح المتحققة من التجارة الالكترونية بشكل عام.

والآن، لا يتبقى لك سوى التعرف على مجموعة من أفضل برامج الدردشة الآلية الـ شات بوت والأكثر انتشارًا بين المواقع و المتاجر الالكترونية المختلفة حول العالم، وهو ما سوف نتعر فعليه في الفقرة التالية من المقال.

أفضل مزودي و برامج الدردشة الآلية Chatbots

هناك الكثير والكثير من برامج الدردشة الآلية المستخدمة في التجارة الالكترونية والمستخدمة بشكل عام في كافة المجالات عبر الإنترنت، ولكن هناك مجموعة هي الأفضل والأكثر انتشارًا فيما بينها، وهي كما يلي:

1- Botsify

يُعتبر Botsify واحدًا من أفضل مزودي خدمات ومنشيء برامج الـ شات بوت Chatbot حول العالم، فهو منشئ بسيط يتيح لك إنشاء برامج الروبوت لموقع الويب الخاص بك أو Facebook Messenger بسهولة.

ويأتي هذا البرنامج بالعديد من المزايا الهامة على رأسها مزايا التكامل التي لن تجدها مع منشئي المحتوى الآخرين، على سبيل المثال، يمكنك التكامل مع Shopify و WordPress و Alexa ؛ إنشاء نماذج تحويل في برنامج الروبوت الخاص بك أو السماح للموظفين البشريين بالسيطرة على المحادثة.

وفيما يتعلق بخطط أسعار الخدمة فهناك خطط مجانية يمكن لأي من أصحاب المتاجر الالكترونية أو مواقع الويب المختلفة الاعتماد عليها، وكذلك هناك خطط مدفوعة تبدأ من 10 دولارات / شهريًا.

2- Chatfuel

Chatfuel هو منشئ برامج الروبوت لـ Facebook Messenger ويهدف إلى جعل بناء الروبوتات أمرًا سهلاً. لا تحتاج إلى أي مهارات ترميز لاستخدام Chatfuel والنسخة المجانية من النظام الأساسي تمنحك الوصول إلى كل ميزة تقريبًا لما يصل إلى 5000 مشترك، على الرغم من أن المستخدمين سيرون العلامة التجارية Chatfuel على الروبوت الخاص بك. 

تبدأ الإصدارات المدفوعة من 15 دولارًا أمريكيًا / شهريًا، وهذا يوفر لك المزيد من المشتركين، وإحصاءات الجمهور، ودعم الأولوية وبعض ميزات إدارة البيانات الإضافية.

3- Botkit

إن Botkit ليست مجرد أداة بناء ربوتات للدردشة الآلية وحسب؛ إنه مجتمع كامل يضم أكثر من 7000 مطور من جميع أنحاء العالم. ومع ذلك، فهي أيضًا أداة بناء رائعة للإعجاب تتضمن أداة إنشاء محادثة مرئية ومكتبات مفتوحة المصدر وإحصائيات ومقاييس مضمنة، بالإضافة إلى كود تم اختباره بدقة من بعض أفضل أدوات بناء الروبوتات، والتي يمكنك استخدامها لتشغيل برامج الروبوت الخاصة بك. 

هناك إصدار مجاني وتبدأ الإصدارات المدفوعة من 5 دولارات شهريًا، اعتمادًا على عدد برامج الروبوت والمستخدمين النشطين الذين تحتاجهم.

4- Flow XO

Flow XO هو حل كامل لبناء برامج الدردشة الآلية واستضافتها ونشرها عبر الأنظمة الأساسية، مما يعني أنك لست مقيدًا بـ Facebook Messenger فقط. يمكنك أيضًا إنشاء أدوات Chatbot لموقعك على الويب أو المتجر الالكتروني أو دمجها مع منصات خارجية مناسبة ويمكن للمستخدمين أيضًا مشاركة برنامج الروبوت الخاص بك مع الآخرين.

الواجهة سهلة الاستخدام للغاية وهناك إصدار مجاني يمكنك تجربته للتعود على الأشياء. يمكنك الوصول إلى جميع الميزات الموجودة في الإصدار المجاني ولكنك تقتصر على 500 تفاعل – على الرغم من أنه يمكنك إنشاء ما يصل إلى خمسة روبوتات مختلفة.

تبدأ الإصدارات المدفوعة بسعر 19 دولارًا في الشهر، مما يمنحك 5000 تفاعل ويمكنك إضافة 25000 من خلال دفع 25 دولارًا إضافيًا في الشهر (50.000 مقابل 50 جنيهًا إسترلينيًا في الشهر، و 75000 مقابل 75 دولارًا في الشهر، وما إلى ذلك) وإضافة خمسة روبوتات إضافية مقابل زيادة 10 دولارات / شهر.

5- MobileMonkey

MobileMonkey هو منشئ برامج الروبوت لـ فيس بوك ماسنجر الذي يساعد المسوقين في بناء روبوتات تحويل عالية. على عكس العديد من منشئي برامج الدردشة الآلية الآخرين. يتخصص MobileMonkey في ربط برنامج الدردشة الآلي الخاص بك بمجموعة التسويق الأوسع – بما في ذلك حملاتك الإعلانية.

تبدأ الإصدارات المدفوعة من 14.25 دولارًا أمريكيًا في الشهر، وهذا يمنحك أتمتة متقدمة وعمليات تكامل ورسائل قصيرة والمزيد.

اقرأ أيضًا : أفضل 10 مواقع لـ الربح من الانترنت 2020

كلمات أخيرة:

دخول عالم التجارة الالكترونية وتحقيق النجاح فيها يحتاج إلى العلم بكل مقوماتها والعوامل المساعدة في هذا الشأن، والتي أثبتت فاعلية كبرى في إنجاح مشروع المتجر الالكتروني في الفترة الأخيرة.

وتأتي أنظمة الشات بوت ضمن أهم تلك العوامل المساعدة في التجارة الالكترونية والتي أثبتت بالفعل قدرتها وفاعليتها في هذه الصناعة.

وخلال هذا المقال على مدونتنا تعرفنا بشكل مفصل ودقيق على ما هي الدردشة الآلية، ومزاياها في التجارة الالكترونية، وأنواع الـ شات بوت الأساسية، بالإضافة إلى شرح كيف يمكنك بشكل عملي استخدام برامج الـ Chatbot في مشروع المتجر الالكتروني الخاص بك.

واستعرضنا كذلك خلال المقال مجموعة من أبرز وأفضل مزودي خدمات الدردشة الآلية حول العالم.