خدمات الإنجاز | خدمات الإنجاز Fulfillment Services في التجارة الإلكترونية | إكسباند كارت
38934
rtl,post-template-default,single,single-post,postid-38934,single-format-standard,ajax_fade,page_not_loaded,,qode-theme-ver-7.7,wpb-js-composer js-comp-ver-5.4.5,vc_responsive,elementor-default
 

خدمات الإنجاز Fulfillment Services في التجارة الإلكترونية

خدمات الإنجاز Fulfillment Services التجارة الإلكترونية

 

التجارة الإلكترونية عبارة عن مجموعة من العمليات المُركبة التي تعمل بشكل متكامل بداية من تقديم الطلب على منتج أو سلعة ما معروضة في المتجر الإلكتروني ونهاية بوصول هذا المنتج إلى أيدي العملاء في أي مكان كانوا. والمتجر الإلكتروني أو رائد هذه الصناعة بشكل عام لا يمكنه الوفاء بكل هذه العمليات وحده بالكفاءة المطلوبة دون الاستعانة بشركات متخصصة في تقديم خدمات من شانها المساعدة في إتمام أي عملية شراء عبر الإنترنت بنجاح، مثل خدمات الإنجاز أو الـ Fulfillment Services مثلما يُطلق عليها.

وإذا كنت تعمل بالفعل في هذه الصناعة من خلال بيع منتجات أو سلع معينة عبر متجر إلكتروني أو كنت أحد المهتمين بها أو ما زالت في مرحلة التفكير في بدء عملك الخاص في التجارة الإلكترونية ، فقد يكون هذا مصطلح Fulfillment Services غريب عليك وغير مفهوم بالنسبة لك تمامًا.

ولكن؛ قبل التعمق بشكل أكبر في شرح ما يعنيه هذا المصطلح وما يمثل من أهمية في هذه الصناعة بشكل عام، دعنا نشير إلى أنع عادة ما يُطلق على مثل هذه الشركات التي تُقدم مثل هذه الخدمات المُكملة لأي عملية بيع أو شراء عبر الإنترنت من خلال متجر أو موقع بيع إلكتروني، بشركات الطرف الثالث أو الـ third-party.

وباختصار شديد شركات الطرف الثالث تلك تُقدم كما ذكرنا خدمات متخصصة من شأنها إتمام العمليات التجارية من خلال هذه الصناعة بكفاءة بما يدعم تجربة المستخدم الخاصة بأي من المتاجر الإلكترونية أو مواقع البيع عبر الإنترنت، على سبيل المثال وليس الحصر، خدمات الدفع الإلكتروني وخدمات الشحن وخدمات التسويق وخدمات إدارة المخزون وكذلك خدمات تعبئة المنتجات أو السلع، وغيرها من الخدمات التي لا تتم بدونها أي من عمليات البيع عبر الإنترنت.

وفي مقالات عدة سابقة تحدثنا عن شركات الطرف الثالث التي تُقدم خدمات الدفع الإلكتروني والتي يُطلق عليها بوابات الدفع، وكذلك تحدثنا عن شركات الشحن التي تتولى توصيل المنتج إلى يد العميل أيًا كان موقعه، ولن نغفل أيضًا الحديث عن الأطراف التي تقدم خدمات التسويق الإلكتروني وإدارة حملاتك الترويجية بشكل احترافي.

إلا أننا وخلال هذا المقال الجديد على مدونة التجارة الإلكترونية “إكسباند كارت”، سوف نتحدث عن نوع مُختلف من الخدمات التي تُقدمها كثير من شركات الطرف الثالث سواء في عالمنا العربي أو الشرق الأوسط أو حول العالم عمومًا، والتي تساعد في إتمام عمليات التجارة الإلكترونية بنجاح، وهي خدمات الإنجاز.

وسوف نتعرف سويًا على مفهوم مصطلح الـ Fulfillment Services وما يحمله من أهمية بالنسبة لمتجرك الإلكتروني أو نشاطك التجاري عبر الإنترنت، بالإضافة إلى الفوائد التي تعود على نشاطك من الاعتماد على شركات الطرف الثالث في هذه الخدمات، وما إذا كان متجرك أو نشاطك بشكل عام يحتاج إلى هذا النوع أم لا.

وإليك قائمة المحتويات التي سوف نناقشها خلال هذا التقرير كما يلي:

هناك أمور ومهام عدة في مجال البيع عبر الإنترنت لابد من التركيز فيها والتخطيط لها غير المهام الخاصة بتحقيق مبيعات وتحصيل الأرباح، ومنها المهام والتفاصيل الخاصة بتخزين المنتجات وإدارة المخزون وتغليف المنتجات والشحن والوفاء بالطلبيات.

فما يحتاج بالفعل إلى التفكير والاستثمار فيه بشكل مناسب هو ماذا يحدث بعد أن يتلقى متجرك الإلكتروني طلب من أحد العملاء في أي من المناطق الجغرافية التي تعمل بها؟!. فبشكل أو بأخر وبطريقة أو بأخرى يحتاج منتجك إلى أن ينتهي به الأمر في أيدي العملاء في الوقت المناسب وبالجودة والكفاءة المرجوة من العملاء.

وهذا الجزء المُتعلق بـ التخزين و التعبئة و الشحن بدءًا من تلقي الطلب على المنتج، يطلق عليه الخدمات اللوجستية ، وبعض الشركات أو المتاجر أو العلامات التجارية تعتمد على نفسها في أداء تلك المهام، في حالة كانت قادرة بالفعل على الوفاء بكل الطلبيات بشكل سريع وكفاءة عالية، وكان لديها مخازن مؤهلة وقادرة على الاستيعاب، وأيضًا لديها القدرة على شحن المنتجات بنفسها.

وتنطبق هذه الحالة بشدة على الشركات الناشئة أو التي لا تملك ميزانيات كبيرة ومعدل الطلبات التي يتلقاها المتجر محدودة، وبالتالي تعتمد على نفسها في كل تلك المهام، وبالتالي لا تتكلف ميزانيات إضافية قد لا تتحملها او تشكل أعباء كبيرة عليها.

أما على الجانب الآخر، نجد عدد كبير من المتاجر الإلكترونية أو العلامات التجارية الإلكترونية – إن لم يكن الغالبية منها – يعتمد على شركات الطرف الثالث التي تتولى مهام التخزين و التعبئة و الشحن والوفاء بالطلبيات، والتي ُيطلق عليها شركات الـ ( third party logistics ( 3PL .

وينطبق الحال على العلامات التجارية الإلكترونية التي تتطور بشكل سريع ولديها معدل طلبات ضخم ومتسارع على المتجر الإلكتروني من أماكن ومناطق جغرافية متفرقة، وكذلك تلك التي ترغب في التوسع وغزو أسواق جديدة والوفاء بالطلبيات بشكل أسرع وأكثر كفاءة، وفي نفس الوقت لديها ميزانيات تُمكنها من الوفاء بتكلفة خدمات الإنجاز الـ Fulfillment Services التي تقدمها الـ 3PL.

لكن، ماذا يُقصد بهذا المصطلح؟؛ هذا ما سوف نعرفه سويًا في الفقرة التالية

مفهوم خدمات الإنجاز في التجارة الإلكترونية أو مصطلح الـ Fulfillment Services

التجارة الإلكترونية

Fulfillment Services هي عبارة عن مستودع او مخزن تابع لجهة خارجية أو طرف ثالث يتولى مسئولية تخزين منتجاتك وإعداد الطلبات التي يتلقاها متجرك الإلكتروني وشحنها إلى عملائك في منازلهم نيابة عنك، وذلك مقابل تكلفة معينة على حسب مزود الخدمة وطبيعة المنتج وبنود التعاقد بينكما.

وتُعتبر خدمات الإنجاز هذه مثالية وفعالة بالنسبة للعلامات التجارية الإلكترونية التي لا ترغب في التعامل مع المهام والتفاصيل المتعلقة بالشحن أو لم تعد قادرة على التخزين والوفاء بالطلبيات التي يتلقاها المتجر بسبب كثرتها، أو أصبحوا غير قادرين بشكل أو بأخر على شحن الطلبات بأنفسهم بعد الآن.

لذا يلجًا هؤلاء إلى شركات الطرف الثالث التي تتولي كل تلك المهام اللوجستية نيابة عن أصحاب المتاجر الإلكترونية و العلامات التجارية ؛ وهي كثيرة ومنتشرة بشكل واسع في العالم كله ويمكنك اختيار المناسب من بينها لطبيعة عملك ونطاق متجرك الجغرافي.

فإذا كنت تتطور سريعًا وتتطلع إلى تحسين استراتيجية التنفيذ والوفاء بالطلبيات لديك، فإن العمل مع مزود يوفر نظرة مركزية لبياناتك وتخصيص المخزون الذكي عبر مستودعات متعددة يمنحك أكبر قدر من المرونة.

ولكن؛ كيف تعمل هذه الشركات وما طبيعة عمل هذا الخدمات اللوجستية ؟، وما التكلفة التي يتحملها . دعنا نتعرف على ذلك عن قرب:

طبيعة عمل خدمات الإنجاز والتكلفة

تعمل شركات لوجستيات الطرف الثالث التي أشرنا إليها مسبقًا، والتي تتولى عن أصحاب المتاجر الإلكترونية و العلامات التجارية مهام التخزين و التعبئة و الشحن ، عبر مراكز تنفيذ تابعة لها، قد تكون متفرقة في أماكن ومناطق جغرافية مختلفة، يتم من خلالها إعداد الطلبات على منتجات او سلع متجرك.

وإن كانت تلك المراكز التابعة لشركات خدمات الإنجاز تعمل بآلية أو استراتيجية مختلفة بعض الشيء عن نظرائها، إلا أنها جميعًا تؤدي نفس المهمة وهي إيصال المنتج إلى يد العميل في النهاية؛ فهم بمثابة مركز قيادة لجميع احتياجات إعداد الطلب والشحن إلى منازل العملاء أيًا كانت مواقعهم.

وفي هذا الشأن تحديدًا، لابد وأن نشير إلى شركات الطرف الثالث هذه والمسؤولة عن الـ Fulfillment Services تتضاعف مراكز القيادة التابعة لها والتي تعمل أحيانًا كمساحات تخزين المنتجات وإدارة المخزون؛ بما يسمح لكافة تُجار التجزئة الاحتفاظ بمنتجاتهم بها.

فكثير من هذه الشركات أو الـ ( third party logistics ( 3PL يمتلكون العديد من مراكز الوفاء وإعداد الطلبات في أماكن متفرقة من العالم، بما يسمح لها ويمكنها من خدمة مواقع جغرافية مختلفة على نطاق أوسع بكافاءة عالية وبشكل أسرع مما لو كان لديهم موقع واحد فقط، بما يخدم كثيرًا شركات التجارة الإلكترونية ويصب في مصلحة تجربة المستخدم.

إذ أنه من شأن هذا الانتشار في أماكن عدة ومواقع جغرافية متفرقة أن يسمح للمتاجر و الشركات و العلامات التجارية بشكل عام بتقديم شحن سريع وبأسعار معقولة لقاعدة عملاء متنوعة.

هكذا تعمل شركات ومراكز تلبية الطلبات والوفاء حول العالم من خلال مراكز التنفيذ هذه التابعة لها والمنتشرة في مواقع جغرافية عدة حول العالم.

هذا ما يخص طبيعة العمل وكيف يمكنهم إعداد الطلبات والوفاء بها نيابة عن المتاجر وأصحاب مواقع البيع عبر الإنترنت لكن؛ ماذا عن التكلفة الخاصة بتقديم والحصول على تلك الخدمات اللوجستية ؟!.

عادة ما يتم شحن خدمات الإنجاز بالساعة أو لكل وحدة / منصة نقالة. يضيف الموفرون تكاليف الاستلام والتخزين والاختيار والتعبئة والشحن والتجهيز أو التجميع والإرجاع والتغليف المخصص وخدمات الهدايا والإعداد. ثم يقومون بتطبيق رسوم المعاملات (مثل الاستلام والشحن) ورسوم متكررة ( مثل التخزين ).

الآن، حان الوقت أن نتعرف عما إذا كان نشاطك التجاري أو متجرك يحتاج بالفعل إلى الاعتماد على أحد مزودي خدمات تلبية الطلبات أم لا، وأي الأنشطة التجارية التي لا يجب أن تتعامل مع مزودي تلك الخدمات من الشركات اللوجستية.

اقرأ أيضًا : 40 نصيحة للمبتدئين في مجال التجارة الالكترونية

أي الأعمال أو العلامات التجارية تحتاج إلى الـ Fulfillment Services في متاجرها؟

خدمات الإنجاز

في البداية وقبل التطرق إلى إلى استبيان العوامل التي يتحدد بناء عليها مدى احتياج متجرك الإلكتروني أو علامتك التجارية الإلكترونية بشكل إلى اعتماد خدمات الإنجاز من قبل أحد المزودين من عدمه، لابد وأن نشير إلى أنه هناك ثلاثة أنماط أساسية أو أشكال يصل من خلالها المنتج أو السلعة أو الطلب بشكل عام إلى أيدي العميل بعد تلقي الطلب من قبل المتجر أو موقع البيع عبر الإنترنت. وهي كما يلي:

الحالة الأولى/ أن يكون متجرك عمل بنظام الدروبشيبينج وبالتالي فأنت تبيع منتجاتًا وسلعًا من دروبشيبير، بما يعني أنه هو من سيتولى مهام إعداد وتنفيذ الطلبات نيابة عنك ودون أن تدخل من طرفك على الإطلاق.

وفي هذه الحالة بالطبع لا يحتاج عملك إلى الاعتماد على أو التعاقد مع أي من شركات الطرف الثالث التي تتولى مهام التخزين والتعبئة والتجهيز والشحن.

الحالة الثانية/ أما عن النمط الثاني من الوفاء بطلبات العملاء على المتجر الإلكتروني ، فهو أن يستوفي صاحب العمل الطلبات بنفسه، سواء مستقل أو بالتعاون مع فريق يقوم بتوظيفه للضلوع بهذه المهام.

وتلجأ مجموعة من العلامات التجارية والأنشطة التجارية بالفعل إلى الضلوع والقيام بتلك المهام داخليًا، أي اعتمادًا على النفس من خلال توظيف فريق يتولى تلك المهام ودون التعاقد مع شركات لوجستيات الطرف الثالث، وهما أقل تكلفة بالفعل من النمط الثالث الذي سوف نشرحه تاليًا.

وهذا النمط يعتبر نمط مثالي بالنسبة للأعمال أو الأنشطة التجارية الناشئة التي تعتمد ميزانيات ضئيلة بعض الشيء قد لا تتحمل نفقات خدمات الإنجاز، وكذلك بالنسبة للمتاجر التي تمتلك الوقت لاستثماره في هذه المهام لأنهم لا يواجهون ضغط كبير في معدل الطلبات.

الحالة الثالثة/ أما عن النمط الثالث والأخير في هذا الشأن فهو أن يعمل صاجب العمل أو العلامة التجارية مع شركة لوجيستية تتعامل مع التخزين والتنفيذ وتتولى هذه المهام نيابة عنه مقابل أجر يُتفق عليه ويختلف من مزود إلى مزود خدمة أخر.

وهناك أيضًا عدد كبير من شركات الأعمال والمتاجر الإلكترونية تلجأ إلى هذا النمط من أجل الوفاء بالطلبات بشكل أسرع وعلى نطاق واسع حول العالم، وسوف نتعرف على أي شركات الأعمال الواجب عليها تنفيذ طلبياتها عبر الـ Fulfillment Services وأي الشركات لا.

أولًا/ العلامات التجارية التي تحتاج الاعتماد على جهة خارجية في تنفيذ الطلبات

تتحدد الحاجة إلى التحول من تنفيذ وإعداد الطلبات داخليًا إلى الاعتماد على جهة خارجية في تزود الشركات بخدمات الإنجاز التي شرحنا مفهومها، وفق مجموعة عوامل وظروف خاصة بالعمل نفسه. إلا أن التوقيت الذي تتحول فيه من داخليًا إلى خارجيًا هو الأهم في هذا الشأن، إذ نجد أن معظم الشركات تبدأ في تلبية طلباتها الخاصة اعتمادًا على نفسها في بادئ الأمر، ولكن في نهاية المطاف وتحديدًا أثناء التوسع والتطور وغزو أسواق جديدة، تبدأ في إضافة حلول خارجية لتولي هذه المهام.

ومع ذلك، هناك علامات واضحة على أن الوقت قد حان وأن نشاطك التجاري أو متجرك الإلكتروني يحتاج لبدء الاستعانة بمصادر خارجية، وهي كما يلي:

1- المتاجر ذات المبيعات المتقلبة

يُقصد بها المتاجر التي تعاني من استقبال عدد طلبات متقلب صعودًا وهبوطًا على منتجاتها أو سلعها على مدار العام، وهو الأمر الذي يصبح فيه من غير المنطقي أن تلتزم تلك المتاجر أو شركات الأعمال بتشغيل المستودع الخاص بها وتوظيفه.

وبالتالي تصبح شركات تزويد الـ Fulfillment Services هي الحل الأمثل بالنسبة لهم في هذه الحالة، من أجل سبب واحد فقط وهو أنه ستكون شركة الخدمات اللوجستية قادرة على التكيف مع احتياجاتك، وفق عدد الطلبات التي يعالجها متجرها أو يستقبلها على مدار العام.

وهناك أمر أخر غاية في الأهمية في هذا الشأن فيما يخص الوفاء بطلبات العملاء، وهو أن الارتفاعات غير المتوقعة في المبيعات وزيادة الطلب يمكن أن يضر كثيرًا بوعود التسليم الخاصة بك وهو ما ينعكس سلبًا على تجربة المستخدم.

وقد عالجت شركات خدمات الإنجاز هذا الأمر لكثير من العلامات التي تعاني تقلب في حجم الطلبات في أوقات مختلفة، إذ يمكن لفريق هذه الشركات من الخبراء التعامل مع الأوقات التي يبلغ فيها حجم الطلب اليومي ذروته بحيث يمكنك تقديم تجربة متسقة وفعالة في كل مرة.

2- افتقار البنية التحتية

عامل آخر قد يجعل متجرك في حاجة شديدة إلى الاعتماد على لوجستيات الطرف الثالث التي تتولى عنك مهام إعداد الطلبات والوفاء بها، وهو افتقارك إلى البنية التحتية المناسبة في الوقت الذي تتوسع فيه تجارتك بشكل متنامي وتغزو فيه مواقع جغرافية وأسواق جديدة.

فقد تتفوق على بنيتك الأساسية الحالية قبل أن تتمكن من التكيف بشكل مناسب مع هذا النمو السريع لتجارتك وزيادة الطلب على منتجاتك في الأسواق، وبالتالي يحين الوقت من أجل إسناد مهمة تنفيذ الطلبات إلى جهة خارجية لديها الإمكانيات والبنية التحتية التي تؤهلها لذلك بشكل جيد.

إذ أن تجهيز وتنفيذ الطلبات والشحن إلى مواقع في جميع أنحاء البلاد أو حتى حول العالم يطرح تحديات لوجستية كبيرة على النشاط التجاري من شأنها أن تزيد من النفقات وأوقات الشحن، من بين أمور أخرى، وهو بدوره ما يمكن أن يعوق النمو على نطاق واسع.

ولكن؛ عند الاستعانة بمصادر خارجية لشريك تلبية عالمي، سيكونون مجهزين بشكل أفضل لخدمة قاعدة عملاء متنامية، والاستفادة من مواقع متعددة وتحسين التنفيذ وفقًا لذلك.

3- الانشغال والحاجة إلى التركيز في مهام أخرى

هناك عامل أخر إذا توافر لدى عملك فأنت بحاجة إلى الاستعانة بإحدى شركات خدمات الإنجاز، وهو في حالة كونك مشغول للغاية في معالجة الطلبات المتزايدة بشكل كبير، بما يعوقك بشكل أو بأخر عن أن يكون لديك الوقت الكافي والذهن الحاضر من أجل التركيز على النمو والتوسع بنشاط التجارة الإلكترونية الخاص بك.

في هذه الحالة لابد لك من الاستعانة بأطراف أو جهات خارجية يمكنها تحمل المسئولية في هذا الشأن نيابة عنك، بما يسمح لك بتوفير الوقت والمجهود من أجل التركيز على مهام أخرى قد تكون أكثر أهمية في هذه المرحلة التي يمر بها عملك، من ضمنها التركيز على المبيعات والتسويق، والتوسع في منصات التجارة الإلكترونية الأخرى، والحصول على منتجات وأفكار جديدة، وتحسين عملك وغيرها من المهام ذات الأهمية الكبرى إذا كنت تريد البقاء على المدى الطويل.

ثانيًا/ المتاجر الإلكترونية وشركات الأعمال التي لا يجب أن تعمل مع لوجستيات الطرف الثالث

Fulfillment Services

في الفقرة السابقة أكدنا على أنه بتوافر عوامل ما وظروف معينة قد تشعر أن الوقت حان من أجل العمل مع مزودي الـ Fulfillment Services المحترفين حول العالم، وأشرنا أن التوقيت مهم للغاية في هذه المرحلة.

ولكن؛ هناك عدد من المتاجر أو العلامات التجارية أو شركات الأعمال التي لا ينصح لها الاعتماد على جهات خارجية في أداء مهام إعداد وتنفيذ و شحن الطلبات إلى العملاء، بل يجب أن يتم ذلك داخليًا، أي بالاعتماد على إمكانيات الشركة نفسها من خلال توظيف فريق عمل مؤهل لتولي هذا الشأن.

وفيما يلي مجموعة من أبرز الأمثلة على الشركات التي لا يُنصح لها بذلك:

1- الشركات ذات التدفق النقدي المحدود

واحد من العوامل التي لا يُنصح معها بالتعامل مع شركات تقديم خدمات الإنجاز هو التدفق النقدي المحدود وميزانية العمل المحدودة، وذلك سواء كنت تملك شركة ناشئة أم لا؛ إذ أن إسناد مهمة إعداد الطلبات وشحنها إلى جهة خارجية قد يفوق إمكانات عملك المادية وبالتالي تصبح عبأ كبير عليك وعلى الأرباح التي يمكن تحقيقها.

ووفق هذا المنظور لابد لك من العمل على قدر المتوفر لديك، وقد يكون الوقت هو أكثر شيء متوفر لديك في مثل هذه الحالات، لذا يجب عليك استثماره بشكل أو بأخر في القيام بهذه المهام بنفسك بدلاً من الدفع للموظفين أو المقاولين.

2- الشركات التي تسجل حجم طلب يومي محدود

عامل أخر في هذا الشأن قد يجعل من الاعتماد على شركات الطرف الثالث الخاصة باللوجستيات أمر صعب أو غير مربح، وهو في حال كان متجرك الإلكتروني يحقق معدلات بيع أو حجم طلب يومي محدود على السلع والمنتجات التي تقدمها.

وبالتالي يكون من غير المنطقي والمربح كذلك التفكير في الاستعانة بإحدى الجهات الخارجية في تنفيذ الطلبات نيابة عنك، إنما التصرف السليم في هذه الحالة هو إدارة الطلبات داخليًا، إما بنفسك أو موظف خاص بك. بمجرد أن تصل إلى خمس إلى 10 شحنات في اليوم ، فهذا هو الوقت المناسب لبدء البحث عن ( third party logistics ( 3PL .

3- الشركات شديدة التخصيص

الشركات شديدة التخصيص يقُصد بها تلك العلامات التجارية التي لديها احتياجات متخصصة للغاية في تجهيز الطلبات وإعدادها وشحنها إلى العملاء في مختلف أنحاء الموقع الجغرافي الذي يعملون فيه أو حول العالم.

فمن الطبيعي أن يكون لعملك احتياجات متخصصة في هذا الشأن، وعلى الرغم من التخصيص الشديد والفعال الذي توفره بالفعل شركات الـ Fulfillment Services إلا أنه يكون من الصعب أحياانًا العثور على مزود خدمة يمكنه أن يقوم بكل ما تريد إليه أو ما يتطلبه عملك من احتياجات متخصصة للغاية وبشكل سليم.

وفي هذه الحالة تحديدًا، وبغض النظر عن حجم الشركة أو مستواها سواء كنت مشروع ناشئ في التجارة الإلكترونية أو لا، لابد لك من القيام بمهام تنفيذ الطلبات داخليًا ودون الاعتماد على أي من الجهات الخارجية المتخصصة في هذه الأعمال.

على سبيل المثال، قد تحتاج الشركة التي تصنع الطلبات المخصصة باستخدام معدات متخصصة إلى السيطرة على عمليات التنفيذ. ولكن بالنسبة لمعظم الشركات الأخرى، يمكن أن توفر خدمات تلبية الطلبات الخارجية توفيرًا كبيرًا في الوقت يوفر أيضًا توفيرًا في التكلفة.

بعد أن شرحنا باستفاضة ماذا يعني مفهوم خدمات الإنجاز Fulfillment Services، وطبيعة عمل شركات الطرف الثالث التي توفر هذه الخدمات لكافة رواد التجارة الإلكترونية وأًصحاب العلامات التجارية الإلكترونية، وكذلك حساب التكلفة مقابل هذه الخدمات.

وبعد أن أوضحنا أي من الأنشطة التجارية والمتاجر الإلكترونية التي لابد لها من من العمل مع شركات تنفيذ الطلبات وشحنها ومن منها لا يُنصح بالتعاقد مع أي جهة خارجية للقيام بهذه المهام، بل لابد لها من إدارتها داخليًا، جاء الدور على استعراض أهم فوائد خدمات إعداد الطلبات وتنفيذها من قبل لوجستيات الطرف الثالث أو ما يُطلق عليها ( third party logistics ( 3PL .

اقرأ أيضًا : موقع تجارة إلكترونية أم تطبيق تجارة إلكترونية ، المقارنة الكاملة

فوائد خدمات الإنجاز الـ Fulfillment Services

خدمات الإنجاز Fulfillment Services التجارة الإلكترونية

لا تتوقف مزايا العمل مع شركات تنفيذ الطلبات والشحن على مجرد تولي مسئولية التخزين وإدارة المخزون وتجهيز الطلبات والوفاء بها بكفاءة عالية فقط، بل تتطرق إلى مزايا أعمق وأبعد بكثير، وفيما يلي بعض من أبرز تلك المزايا والفوائد التي تدعم خطط التطور الخاص بمتجرك الإلكتروني أو تجارتك بشكل عام:

1- تجنب عقود الإيجار طويلة الأجل لتخزين المنتجات

ميزة وفادة في غاية الأهمية بالنسبة لكثير من شركات الأعمال، وخاصة الشركات الناشئة منها والتي تحتاج إلى الاقتصاد بشكل فعال في ميزانية العمل وتجنب أي إهدار قد لا تتحمله الميزانية، وهي ميزة التخلص من الحاجة إلى إبرام عقود إيجار طويلة الأمد من أجل تخزين المنتجات لحين الطلب عليها.

إذ تقدم العديد من الشركات المتخصصة في خدمات الإنجاز أسعار مرنة للأعمال، وهو ما يعني أنه مع تقدمك في النمو – أو في فترات بطيئة – سيكون بمقدورها التكيف مع احتياجاتك وتعديل التكاليف وفقًا لذلك.

وهو على العكس تمامًا من من استئجار مساحة المستودعات الخاصة بك التي تحتاج منك إلى التزام أكبر.

2- الاستفادة من الخبراء في إدارة الطلبات

ميزة أخرى لا تقل أهمية عن سابقتها، يمكن أن يتمتع بها رواد التجارة الإلكترونية نظيرر الاعتماد على أحد مزودي الـ Fulfillment Services وهي أن فريقًا من الخبراء التابعين لشركات الطرف الثالث هذه يصبح مسئولًا عن إدارة مركز تلبية الطلبات الخاصة بك، وهو أمر جيد للغاية لعملك.

وهو بدوره ما يُجنبك الوقت والمجهود اللازمان من أجل تعيين موظفين مؤهلين يمكنهم القيام بهذه المهام في حالة الرغبة في إدارة وتجهيز الطلبات داخليًا، وهو أمر قد يؤثر سلبًا على نمو تجارتك إذا كان عملك لا يزال في حالة تغير مستمر، ولا يمكنك فتح وظائف أو الوعد بتعيين عمالة من أجل هذا الشأن.

ولكن؛ بدلًا من هذا كله يمكنك الاستعانة بمصادر خارجية للعمل لشركة لوجستية وتركهم مسؤولين عن العثور على أشخاص صالحين وتوظيفهم.

وجدير بالذكر في هذا الشأن أن كل شركات تنفيذ الطلبات الخارجية لديها فريق كامل من خبراء اللوجستيات وموظفي الدعم الموجودين هناك لمساعدتك على طول الطريق. إنهم يديرون كل العمالة اللازمة للاستلام وإدارة المخزون ومعالجة الطلبات والشحن – مما يمنحك مستوى جديدًا من الرشاقة التي قد لا تحققها بسهولة بمفردك.

3- تخصيص الوقت والمجهود لجهود التحسين

من ضمن الميزات الهامة أيضًا في هذا الشأن، هو أن اعتمادك على جهة خارجية في إعداد وشحن الطلبات والوفاء بها يسمح لك في توفير الوقت والمجهود الذي لابد لك من توجيهه في مهام أخرى ذات أهمية قصوى في لنجاح تجارتك بشكل عام.

إذ يمكنك التركيز بشكل أفضل على جهود تحسين عملك بشكل فعال ودعم الإدارة وكذلك التركيز أكثر في خطط التسويق الخاصة بعملك وغيرها من الأمور الأخرى التي من شأنها تحقيق أهداف العمل بشكل أسرع وأكثر فاعلية، بدلًا من التعثر وإضاعة الوقت والمجهود في لوجستيات تنفيذ الطلبات.

4- إضفاء المرونة على عملك

على الرغم من أن القيام بذلك بنفسك مجاني في الغالب، إلا أنه قد يكلفك بالفعل على المدى الطويل؛ نظرًا لأن المستهلكين يتوقعون أوقات شحن أسرع، فإن القيام بذلك داخل الشركة يمكن أن يؤدي إلى عدم تحقيق هذه التوقعات وتقديم تجربة سيئة للعملاء. 

ولكن؛ بالشراكة أو التعاقد مع شركات خدمات الإنجاز من أجل تلبية الطلبات الخارجية، يمكنك الاستفادة من كفاءاتهم والاستفادة من قوتهم الشرائية على تكاليف التعبئة والتغليف والشحن. حتى أن البعض يشارك مستويات المخزون في الوقت الفعلي وتحديثات الحالة حتى يمكنك أن تكون استباقيًا.

هذا يحررك أنت وفريقك لاختبار الاستراتيجيات الجديدة، وتقنيات إدارة المخزون ، والمبادرات الأخرى لتحقيق النمو السريع – دون القلق بشأن اللوجستيات الخلفية أو توظيف الأعمال المتراكمة.

وغيرها الكثير والكثير من المزايا والفوائد التي تعود على عملك في التجارة الإلكترونية من توظيف أو التعاقد مع مزودي الـ Fulfillment Services المنتشرون بشكل كبير حول العالم، بما يدعم خطط التنمية والتطوير لديك ويدعم بشكل أكبر تجربة المستخدم.

اقرأ أيضًا : تصوير المنتجات بطريقة إحترافية وبأبسط الأدوات

ملخص الأفكار:

عادة ما يحتاج العمل في مجال التجارة الإلكترونية إسناد بعض المهام والوظائف الهامة والمتخصصة إلى جهات خارجية أو أطراف أخرى، من أجل ضمان أداء تلك المهام بكفاءة واحترافية عالية، ومن أجل إفساح المجال لصاحب العمل للتركيز في مهام أخرى تحمل أهمية قصوى بالنسبة لنجاح العمل بشكل عام.

ومن ضمن تلك المهام والوظائف المتخصصة في هذه الصناعة هي خدمات الإنجاز أو مهام إعداد وتنفيذ وشحن الطلبات التي تستقبلها أي من المتاجر الإلكترونية أو مواقع البيع عبر الإنترنت أو العلامات التجارية الإلكترونية والمعروفة بالـ Fulfillment Services.

وبالفعل تلجأ كثير من شركات الأعمال والأنشطة التجارية الإلكترونية إلى الاعتماد على جهات خارجية تتولى مسئولية تخزين وتعبئة وشحن الطلبات والوفاء بها بداية من تلقي الطلب على منتج ما وحتى وصولها إلى أيدي العملاء أيًا كانت مواقعهم الجغرافية، ويطلق على تلك الشركات لوجستيات الطرف الثالث أو ( third party logistics ( 3PL .

وخلال هذا المقال على مدونتنا شرحنا مفهوم خدمات الإنجاز أو الـ Fulfillment Services وطبيعة عمل مزودي تلك الخدمات والطريقة التي يتم بها الوفاء بطلبات العملاء التي تستقبلها المتاجر الإلكترونية، وحساب التكلفة الخاصة بالحصول على خدمات التنفيذ من قبل شركات الطرف الثالث.

واستعرضنا كذلك العوامل أو المعطيات التي يمكن لأي من الأنشطة التجارية أو شركات الأعمال من خلالها تحديد ما إذا كانت بحاجة إلى العمل مع لوجستيات الطرف الثالث في تلبية الطلبات أم لا تحتاج إلى ذلك على الإطلاق؛ حتى يتثنى لكم كأصحاب متاجر إلكترونية اتخاذ القرار المناسب في هذا الشأن.

وفي النهاية تحدثنا بشكل مستفيض عن المزايا والفوائد التي تعود على المتاجر والتُجار من توفير خدمات تلبية الطلبات وإسنادها إلى جهات خارجية، وما يعود على خطط النمو والتطور الخاصة بنشاطهم وتجارتهم.

شاركنا ما إذا كان متجرك بحاجة إلى العمل مع أحد مزودي الـ Fulfillment Services وماذا ينقصك للبدء بالفعل؟!